العقم

المقدمة

العقم هو عدم قدرة الزوجين على الإنجاب (حصول الحمل) على الرغم من ممارسة الجنس بشكل منتظم و دون وقاية.

يواجه حوالي واحد من كل ستة أزواج صعوبة في الإنجاب.

سينجب حوالي 85٪ من الأزواج بشكل طبيعي خلال سنة واحدة إذا كانوا يمارسون الجنس بشكل منتظم و دون وقاية. ومع ذلك، فإن فرص الحمل أقل بكثير لدى النساء الاكبر سناً.

لكل 100 من الأزواج الذين يحاولون الإنجاب بشكل طبيعي :

•     20 سينجبون خلال شهر واحد

•     70 سينجبون خلال ستة أشهر

•     85 سينجبون خلال عام واحد

•     90 سينجبون خلال 18 شهراً

•     95 سينجبون خلال عامين

بالنسبة للأزواج الذين يحاولون الإنجاب لأكثر من ثلاث سنوات دون أن ينجحوا، احتمال حدوث الحمل في غضون السنة المقبلة هو 25٪ أو أقل.

البت في طلب المساعدة

تحمل بعض النساء بسرعة ولكن بالنسبة لأخريات يمكن أن يستغرق وقتاً أطول. تعدّ زيارة الزوجين لطبيبهما إذا لم يتم الحمل خلال عام واحد من محاولتهما لذلك فكرة جيدة.

يجب على النساء فوق سن ال 36، و أي شخص يدرك مسبقاً أنه قد يعاني مشاكل في الخصوبة، رؤية الطبيب عاجلاً. يمكن أن يتحقق الطبيب من الأسباب الشائعة لمشاكل الخصوبة، واقتراح العلاجات التي يمكن أن تساعد.

سيتم تشخيص الزوجين بالعقم فقط إن لم يكونا قد تمكنا من الحصول على طفل بعد سنة واحدة من المحاولة. هناك نوعان من العقم:

•     العقم الأولي، حيث تواجه المرأة التي لم تنجب في الماضي صعوبة في الإنجاب

•     العقم الثانوي، حيث يكون أحدهم قد حمل مرة أو أكثر في الماضي، ولكنه يواجه صعوبة في الإنجاب مرة أخرى

ما الذي يسبب العقم؟

هناك العديد من أسباب العقم المحتملة، ويمكن أن تصيب مشاكل الخصوبة الرجل أو المرأة. ومع ذلك، فإنه ليس من الممكن تحديد السبب دائماً.

تشمل الأسباب الشائعة للعقم عند النساء انعدام الإباضة المنتظمة (إطلاق بويضة شهرياً)، انسداد قناة فالوب وبطانة الرحم، و في 25-30٪ من الحالات يكون السبب غير مفهوم. عند الرجال، السبب الأكثر شيوعاً هو سوء نوعية السائل المنوي (السائل الذي يحتوي على الحيوانات المنوية و الذي يُقذف أثناء ممارسة الجنس).

بالنسبة لبعض الناس، قد يساعد اتباع أسلوب حياة صحي والمواظبة على الفحوصات و الاختبارات الطبية الدورية على منع العقم.

ما هي العلاجات المتاحة؟

أنواع علاج الخصوبة المتوفرة تشمل:

•     العلاج الطبي لانعدام الإباضة النتظمة

•     العمليات الجراحية، مثل علاج بطانة الرحم

•     الحمل المساعد، و قد يكون تلقيح داخل الرحم أو إخصاب في المختبر (طفل الأنابيب)

سيعتمد العلاج الممنوح على سبب مشاكل الخصوبة لديك.

قد ترغب بأخذ المعالجة الخاصة بعين الاعتبار. قد يكون هذا مكلفاً وليس هناك ما يضمن أنها ستكون ناجحة.

من المهم أن تختار بعناية عيادة خاصة. يمكنك أن تستشير طبيبك.

يمكن أن تسبب بعض أنواع علاج العقم مضاعفات منها:

•     الآثار الجانبية للدواء

•     زيادة خطر الحمل خارج الرحم

•     الحمل المتعدد

•     الإجهاد

الأعراض

الأسباب

يمكن أن ينجم العقم بسبب أشياء مختلفة. في 25-30٪ من الحالات، لا يمكن تحديد السبب.

العقم لدى النساء

اضطرابات الإباضة

يحدث العقم غالباً نتيجة لمشاكل في الإباضة (إطلاق بويضة شهرياً). توقف بعض المشاكل النساء من إطلاق البويضات نهائياً، و يسبّب بعضها إطلاق البويضة خلال بعض الدورات الشهرية، لا غيرها .

يمكن أن تحدث مشاكل الإباضة نتيجة لعدد من الحالات، المدرجة أدناه.

•     متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (متلازمة تكيّس المبايض)، حالة تجعل إنتاج المبايض للبويضة أكثر صعوبة.

•     مشاكل الغدة الدرقية، سواء فرط نشاط الغدة الدرقية (فرط نشاط الدرق) و انخفاض نشاط الغدة الدرقية (قصور الغدة الدرقية) يمكن أن تمنع الإباضة.

•     الفشل المبيضي المبكر، حيث يتوقف مبيضا المرأة عن العمل قبل أن تبلغ ال 40.

قنوات فالوب والرحم

قنوات فالوب هي الأنابيب التي تنتقل عن طريقها البويضة من المبيض إلى الرحم. يتم تخصيب البويضة أثناء نزولها عبر قناة فالوب. عندما تصل إلى الرحم، تُزرع في بطانة الرحم، حيث تستمر بالنمو.

إذا تأذت كان الرحم أو قنوات فالوب، أو توقفت عن العمل، قد يكون من الصعب الإنجاب بشكل طبيعي. يمكن أن يحدث هذا نتيجة لعدد من العوامل، المبينة أدناه.

حدوث ندب من الجراحة

يمكن أن تسبٍّب جراحة الحوض ضرراً و ندب في قنوات فالوب في بعض الأحيان.

يمكن أيضاً أن تسبّب جراحة سرطان عنق الرحم الندب في بعض الأحيان، أو تقصر عنق الرحم.

عيب مخاط عنق الرحم

عند الإباضة، يصبح مخاط عنق الرحم أرق بحيث يمكن أن تسبح الحيوانات المنوية من خلاله بسهولة أكبر. إذا كان هناك مشكلة في المخاط لديك، يمكن لهذا أن يجعل الإنجاب أصعب.

الأورام الليفية تحت المخاطية

الأورام الليفية أورام حميدة (غير سرطانية) تنمو في الرحم، أو حوله.تظهر الأورام الليفية تحت المخاطية في العضلة تحت البطانة الداخلية لجدار الرحم وتنمو في وسط الرحم.

يمكن أن تخفّض الأورام الليفية تحت المخاطية معدل الخصوبة، على الرغم من أن كيفية عملها بالضبط غير معروفة حتى الآن. قد يمنع الورم الليفي ال من زرع نفسها في الرحم.

داء البطانة الرحمية

داء البطانة الرحمية هو حالة حيث تبدأ قطع صغيرة من بطانة الرحم، والمعروفة باسم البطانة، بالنمو في أماكن أخرى، مثل المبايض.

يمكن لهذا أن يسبّب العقم لأن النمو الجديد يشكّل التصاقات (مناطق لزجة من الأنسجة) أو خراجات (مملوءة بسائل الحويصلات) التي يمكن أن تسد أو تشوّه الحوض. ممّا يصعب إطلاق البويضة و زرعها في الرحم.

يمكن أن يسبّب داء البطانة الرحمية العقم لأنه يمكن أن يُحدث خللاً في الطريقة التي ينضج ويطلق الجريب (مساحة مملوءة بسائل في الذي يتطور بيضة) البويضة.

مرض التهاب الحوض

مرض التهاب الحوض هو مرض تصيب الجزء العلوي من الجهاز التناسلي الأنثوي، والذي يشمل الرحم وقناتي فالوب والمبيضين. غالباً ما يكون نتيجة ل   مرض منقول جنسياً. يمكن لمرض التهاب الحوض أن يسبّب ضرر وندوب في قنوات فالوب، مما يجعل نزول البويضة إلى داخل الرحم مستحيل تقريباً.

التعقيم

تختار بعض النساء أن تكنّ معقمات إذا لم يرغبن في إنجاب المزيد من الأطفال.

ينطوي التعقيم على سد قناة فالوب لجعل انتقال البويضة إلى الرحم مستحيلاً. نادراً ما تكون هذه العملية قابلة للعكس، وإذا قمتِ بعكس التعقيم، فلا يعني بالضرورة أنك ستتمكنين من الإنجاب ثانية.

الأدوية والعقاقير

يمكن أن تؤثر الآثار الجانبية لبعض أنواع الأدوية والعقاقير على خصوبتك. وترد هذه الأدوية أدناه.

•     الأدوية المضادة للالتهابات غير الستيروئيدية (المسكنات) إن الاستخدام طويل الأمد، أو جرعة عالية من المسكنات، مثل الإيبوبروفين أو الأسبرين، تجعل قدرتك على الإنجاب أكثر صعوبة.

•     العلاج الكيميائي - يمكن أن تسبب لأدوية المستخدمة في العلاج الكيميائي (علاج السرطان) أحياناً الفشل المبيضي، ما يعني أن المبايض لم تعد قادرة على العمل بشكل صحيح. يمكن أن يكون الفشل المبيضي دائماً.

•     أدوية الأعصاب و هي أدوية مضادة للذهان وغالباً ما تُستخدم لعلاج الذهان. يمكن أن تسبُب في بعض الأحيان انقطاع الدورة الشهرية أو العقم.

يمكن أن تؤثر المخدرات غير المشروعة مثل الماريجوانا والكوكايين تأثيراً خطيراً على الخصوبة، مما يجعل الإباضة (الدورة الشهرية حيث تخرج البويضة من المبيض) أكثر صعوبة.

العمر

ويرتبط العقم لدى النساء أيضاً بالسن. يبدأ الانخفاض الأكبر في معدلات الخصوبة في منتصف الثلاثينات. بين النساء

اللواتي يبلغن 35 عاماً، فإن 95٪ سيحملن بعد ثلاث سنوات من ممارسة الجنس المنتظم و دون وقاية. وبالنسبة للنساء اللواتي يبلغن 38 عاماً، 75٪ فقط سيحملن بعد ثلاث سنوات من ممارسة الجنس المنتظم و دون وقاية.

العقم عند الرجال

المني

يحدث العقم عند الرجال نتيجة لشذوذ السائل المنوي (السائل الذي يحتوي على الحيوانات المنوية و الذي يفرز عند ممارسة الجنس). يتم سرد بعض الأسباب المحتملة لشذوذ المني أدناه.

•     انخفاض عدد الحيوانات المنوية - قد يكون عدد الحيوانات المنوية منخفض جداً، أو لا وجود للحيوانات المنوية على الإطلاق.

•     انخفاض حركة الحيوانات المنوية - إذا كنت تعاني من انخفاض حركة الحيوانات المنوية، فسيكون من الصعب على حيواناتك المنوية السباحة إلى البويضة.

•     الحيوانات المنوية غير الطبيعية - في بعض الأحيان يمكن أن يكون للحيوانات المنوية شكل غير طبيعي، مما يجعل تحركها وتخصيب البويضة صعباً.

•     كثير من حالات شذوذ السائل المنوي غير مفهومة، ولكن هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على السائل المنوي والحيوانات المنوية.

الخصيتين

الخصيتين هما المسؤولتان عن إنتاج وتخزين الحيوانات المنوية. إذا كانتا متضررتين فإنها يمكن أن تؤثر تأثيراً خطيراً على نوعية السائل المنوي. قد يحدث هذا إذا كنت تعاني، أو عانيت في الماضي، أي مما يلي:

•     التهاب الخصيتين الخاص

•     سرطان الخصية

•     جراحة الخصية

•     عيب خلقي (مشكلة في الخصيتين منذ ولادتك)

•     عدم نزول الخصيتين (عندما لم تنحدر إحدى أو كلا خصيتيك الى كيس الصفن)

•     صدمة (إصابة) على خصيتيك

غياب الحيوانات المنوية

قد تنتج خصيتيك الحيوانات المنوية، ولكنها قد لا تصل إلى سائلك المنوي. يُعرف غياب الحيوانات المنوية في سائلك المنوي بفقد النطاف الانسدادي. قد يكون هذا نتيجة لانسداد في أحد الأنابيب الصغيرة التي تشكّل الجهاز التناسلي، الذي قد يكون ناجماً عن مرض أو جراحة.

التعقيم

عملية قطع القناة الدافقة هو إجراء جراحي لتعقيم الذكور. تنطوي على قطع وختم الأسهر (الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين)، بحيث لن يحتوي سائلك المنوي على أية حيوانات منوية. عملية قطع القناة الدافقة يمكن عكسها، ولكن الانعكاسات ليست ناجحة عادةً.

اضطرابات القذف

يواجه بعض الرجال مشاكل في القذف التي يمكن أن تجعل القذف صعباً بالنسبة لهم. تتضمن مشاكل القذف الأخرى ما يلي:

•     القذف إلى الوراء، حيث يقذف المني إلى المثانة

•     سرعة القذف، حيث يحدث القذف بسرعة كبيرة جداً

قصور الغدد التناسلية

قصور الغدد التناسلية هو انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون بشكل غير طبيعي، و هو الهرمون الجنسي الذكري الذي يشترك في صنع الحيوانات المنوية. قد يعود هذا لوجود ورم، التعاطي غير المشروع للمخدرات أو متلازمة كالمان (اضطراب نادر سببه خلل في أحد الجينات).

الأدوية والعقاقير

يمكن أن تسبّب أنواع معينة من الأدوية أحياناً مشاكل العقم. يتم سرد هذه الأدوية أدناه.

•     سولفالازين، وهو دواء مضاد للالتهابات يستخدم لعلاج أمراض مثل داء كرون (التهاب الأمعاء) والتهاب المفاصل الروماتيزمي (تورم مؤلم في المفاصل). يمكن أن يقلل السولفالازين من عدد الحيوانات المنوية، ولكن آثاره مؤقتة ويجب أن يعود عدد حيواناتك المنوية إلى وضعه الطبيعي عند التوقف عن تناوله.

•     المنشطات الستيروئيدية، غالباً ما تستخدم بشكل غير قانوني لبناء العضلات وتحسين الأداء الرياضي. الاستخدام طويل الأمد أو   سوء استخدام المنشطات الست يمكن أن يقلل من عدد الحيوانات المنوية و قدرة الحيوانات المنوية على الحركة.

•     العلاج الكيميائي - يمكن أن تقلّل الأدوية المستخدمة في العلاج الكيميائي إنتاج الحيوانات المنوية بشكل كبير أحياناً.

•     العلاجات العشبية - يمكن أن تؤثر بعض العلاجات العشبية، مثل مستخلص جذر التريتيريجيوم ويلفوردي (عشب صيني)، على إنتاج الحيوانات المنوية أو تقلل حجم خصيتيك.

الكحول

يمكن أن يضر شرب الكحول بنوعية الحيوانات المنوية.

عوامل الخطر

هناك عدد من العوامل التي يمكن أن تؤثر على الخصوبة عند الرجال والنساء. وهي واردة أدناه.

الوزن

تقلّل زيادة الوزن، أو السمنة، من خصوبة كل من الذكور والإناث. عند النساء، يمكن أن تؤثر زيادة الوزن على الإباضة. يمكن أن يكون لنقص الوزن أيضاً تأثير على الخصوبة، وخاصة بالنسبة للنساء، اللواتي لن يقمن بالإباضة إذا كن يعانين من نقص الوزن بشكل كبير.

الأمراض المنقولة جنسياً

هناك العديد من الأمراض المنقولة جنسياً التي يمكن أن تسبّب العقم. فمثلاً،   الكلاميديا يمكن أن تتلف قنوات فالوب عند النساء، وتسبّب تورم و نعومة في الصفن (الكيس الذي يحتوي على الخصيتين) عند الرجال.

التدخين

كما يؤثرعلى صحتك العامة على المدى الطويل، يمكن أن يؤثر التدخين سلباً على الخصوبة أيضاً. اقرأ المزيد من المعلومات حول الإقلاع عن التدخين.

العوامل المهنية والبيئية

يمكن أن يؤثر التعرض لمبيدات معينة، معادن، ومذيبات على الخصوبة عند كل من الرجال والنساء.

الإجهاد

إذا كنت أنت أو شريكك مرهقين قد يؤثر على علاقتكما. الإجهاد يمكن أن يسهم في فقدان الرغبة الجنسية (الدافع الجنسي)، والذي بدوره يمكن أن يقلّل من وتيرة الجماع. قد يؤثر الإجهاد الشديد أيضاً على إباضة الأنثى، ويحد من إنتاج الحيوانات المنوية.

الاختبارات

ينجب حوالي 85٪ من الأزواج بشكل طبيعي خلال سنة واحدة من ممارسة الجماع المنتظم (كل 2-3 أيام) دون وقاية. يجب عليك زيارة طبيبك إذا لم تنجبي بعد سنة من المحاولة.

يجب عليك زيارة طبيبك قبل ذلك إذا:

•     لديك أي سبب للقلق حول قدرتك على الإنجاب، على سبيل المثال، إذا كنت تتلقين علاجاً لمرض السرطان

•     كنت امرأة فوق سن ال 35

يمكن أن يكون اختبار ومعاينة الخصوبة عملية طويلة، وتقل خصوبة المرأة مع التقدم في السن، لذلك فمن الأفضل تحديد موعد في وقت مبكر .

سيكون طبيبك قادراً على تقديم النصح حول ما يجب القيام به بعد ذلك، وإجراء تقييم أولي لمعاينة الأشياء التي قد تسبّب مشاكل الخصوبة لديك.

فمن الأفضل دائماً لكلا الشريكين زيارة الطبيب لأن مشاكل الخصوبة يمكن أن تصيب الرجل أو المرأة، وأحياناً كلا الشريكين.

يمكن أن تكون عملية محاولة الإنجاب عملية عاطفية، ولذلك فمن المهم أن يدعم كل منهما الآخر قدر الإمكان.  الإجهاد هو فقط أحد الأشياء التي يمكن أن تؤثر على الخصوبة.

التاريخ الطبي، الجنسي والاجتماعي

عند زيارة الطبيب، سترغب في مناقشة تاريخك الطبي، الجنسي والاجتماعي الكامل. سيساعد هذا على تحديد ما يمكن أن يسبّب مشاكل الخصوبة.

العمر

طبيبك سوف يناقش عمرك، كون الخصوبة عند النساء تنخفض مع التقدم في السن.

الأطفال

إذا كنت امرأة، سيرغب طبيبك بأن يناقش معك أي ولادات سابقة وأي مضاعفات ذات صلة بالحمل. سيسألك أيضاً عما إذا قد أجريتِ أي   إجهاض.

إذا كنت رجلاً، سيسألك عما إذا كان لديك أي أطفال من علاقات سابقة.

طول وقت محاولة الإنجاب

سيسألك طبيبك لكم من الوقت و أنت تحاول الإنجاب. حوالي 95٪ من الأزواج قادرون على الإنجاب بشكل طبيعي بعد سنتين من ممارسة الجنس دون وقاية. إذا كنت صغيراً في السن وتتمتع بالصحة، و لم تحاول الإنجاب لفترة طويلة جداً، قد تُنصح بالمحاولة لفترة أطول قليلاً.

الجنس

سيسألك كل متى تمارس الجنس، وإذا كنت تواجه أي صعوبات أثناء ممارسة الجنس. قد تشعر بعدم الراحة أو الإحراج حول مناقشة حياتك الجنسية مع طبيبك. ومع ذلك، فمن المهم جداً أن تكون منفتحاً وصادقاً. إذا كانت مشكلة الخصوبة تتعلق بممارسة الجنس، فإنه يمكن التغلب عليها بسهولة.

طول الفترة الزمنية لوقف وسائل منع الحمل

ستُسأل عن نوع وسائل منع الحمل التي استخدمتها سابقاً، ومتى توقفت عن استخدامها. يمكن أن يستغرق أحياناً بعض الوقت لأنواع معينة من وسائل منع الحمل للتوقف عن العمل، و قد يؤثر هذا على خصوبتك.

الأعراض والتاريخ الطبي

سيرغب طبيبك في مناقشة أية ظروف طبية لديك، أو كانت لديك في الماضي، بما في ذلك الأمراض المنقولة جنسياً (الأمراض المنقولة جنسياً). إذا كنت امرأة، قد يسأل طبيبك عن انتظام دورتك الشهرية وعما إذا كنت تعانين من أي نزيف بين الدورات أو بعد ممارسة الجنس.

العلاج

يمكن أن تؤثر الآثار الجانبية لبعض الأدوية على خصوبتك. لذلك سينظر طبيبك في أي دواء تتناول، ويمكن مناقشة العلاجات البديلة معك. يجب أن تذكر أي دواء غير موصوف تتناوله، بما في ذلك الأدوية العشبية.

نمط الحياة

يمكن أن تؤثر عدة عوامل في نمط الحياة على خصوبتك. سيود طبيبك أن يعرف:

•     إذا كنت تدخن

•     كم وزنك

•     إذا كنت مرهقاً

قد يوصي بتغييرات على نمط حياتك لزيادة فرص الإنجاب.

بعد أخذ التاريخ الطبي، الجنسي والاجتماعي، قد يطلب الطبيب إجراء الفحص البدني، أو يحولك للاختبارات.

خلال الفحص البدني طبيبك قد:

•     يقيس وزنك، لمعرفة ما إذا كان لديك مؤشر كتلة جسم سليم بالنسبة لطولك وبنيتك

•     فحص منطقة الحوض، للتحقق من المرض، الكتل أو الليونة، التي يمكن أن تكون مؤشراً للأورام الليفية، أورام

المبيض، وبطانة الرحم، أو مرض التهاب الحوض

بعد النظر إلى تاريخك الطبي والفحص البدني، قد يتم تحويلك إلى فريق متخصص بالعقم لمزيد من الاختبارات والإجراءات. وهي واردة أدناه.

اختبارات للنساء

للنساء عدد من الاختبارات يمكن استخدامها في محاولة تحديد سبب العقم.

اختبار هرمون البروجسترون

خلال اختبار هرمون البروجسترون، يمكن اختبار عينة من دمك من أجل هرمون البروجسترون للتحقق ما إذا كنتي في فترة الإباضة. يتم إجراء الاختبار قبل سبعة أيام من توقّع بدء دورتك.

اختبارات الهرمون

إذا كانت دوراتك الشهرية غير منتظمة، يمكن اختبار مستوى الهرمون المنبه للجريب والهرمون الملوتن في دمك إلى جانب هرمون الغدة الدرقية، البرولاكتين وهرمون التستوستيرون.

اختبار الكلاميديا

الكلاميديا هو مرض منقول جنسياً يمكن أن يؤثر على الخصوبة. يتم استخدام مسحة (مشابهة لبرعم القطن، ولكن أصغر حجماً، لينة و دائرية) لجمع بعض الخلايا من عنق الرحم لاختبار الكلاميديا. إذا كنت تعانين من الكلاميديا، سيتم وصف المضادات الحيوية لعلاج ذلك.

اختبار وظيفة الغدة الدرقية

وتشير التقديرات إلى أن ما بين 1.3٪ و 5.1٪ من النساء العقيمات لديهم شذوذ في الغدة الدرقية. إذا كان لديك أي أعراض لشذوذ الغدة الدرقية، مثل فقدان الوزن أو زيادة الوزن، سيتم اختبار الغدة الدرقية للتحقق مما إذا كانت تعمل بشكل صحيح.

اختبار هيستيروسالبينجوجرام

هيستيروسالبينجوجرام هو نوع من الأشعة السينية يُصوّر بها الرحم وقناتي فالوب بعد أن يتم حقن صبغة خاصة. سيكشف هذا عن تجويف الرحم و يُظهر أي انسداد في قناتي فالوب.

اختبار تباين الهيستيروسالبينجو والموجات فوق الصوتية

تباين الهيستيروسالبينجو والموجات فوق الصوتية هو نوع من التصوير بالموجات فوق الصوتية. سيتم حقن كمية صغيرة من السائل في بطنك من خلال أنبوب يوضع في عنق الرحم (مدخل الرحم). وتستخدم الموجات فوق الصوتية لتأكيد ما إذا كان هذا السائل تسرب من خلال الأنابيب.  

تنظير البطن

ينطوي تنظير البطن على إجراء شق صغير (قطع) في أسفل بطنك. سيُستخدم تلسكوب أنبوبي رقيق يدعى منظار البطن للنظر عن كثب في الرحم، وأنابيب فالوب والمبيضين. قد يتم حقن صبغة في أنابيب فالوب من خلال عنق الرحم لتمييز أي انسداد فيها.

عادة ما يتم استخدام المنظار فقط إذا كان هناك فرصة قوية بأن لديك مشكلة، على سبيل المثال، إذا كان لديك معاناة

مع مرض التهاب الحوض في الماضي.

الفحص والاختبارات للرجال

خلال الفحص البدني، قد يتحقق طبيبك من:

•     خصيتيك - للبحث عن أي كتل أو تشوهات

•     قضيبك - للنظر في شكله وهيكله، ولأي تشوهات واضحة

قد تشمل مزيد من الاختبارات ما يلي:

•     تحليل السائل المنوي - سيتم اختبار سائلك المنوي لتحديد ما إذا كان لديك انخفاض في عدد الحيوانات المنوية، انخفاض حركة الحيوانات المنوية، أو الحيوانات المنوية غير طبيعية

•     اختبار الكلاميديا - وسيتم اختبارعينة من البول لتحديد ما إذا كان لديك الكلاميديا

إذا كنت مصاباً بالكلاميديا، سيصف الطبيب المضادات الحيوية لعلاجها.

العلاج

يعتمد العلاج المقدم لك على ما يسب~ب مشاكل الخصوبة لديك.

من المهم أن تختار بعناية عيادة خاصة.

يجب عليك معرفة:

•     ما هي العيادات المتاحة

•     العلاجات التي يتم تقديمها

•     معدلات نجاح العلاجات

•     طول قائمة الانتظار

•     التكاليف

اطلب خطة علاج شخصية، محسوبة التكاليف تماماً تفسر ماذا تتضمن بالضبط، مثل الرسوم، والمسح الضوئي وأي أدوية لازمة.

إذا قررت تلقي علاج خاص، يمكنك أن تطلب النصيحة من طبيبك.

خيارات العلاج

وهناك ثلاثة أنواع رئيسية لعلاج الخصوبة :

•     الأدوية المساعدة للخصوبة

•     العمليات الجراحية

•     الحمل المساعد

الأدوية المساعدة للخصوبة

الأدوية التي غالباً ما تستخدم لمساعدة الخصوبة مذكورة أدناه. عادة ما توصف هذه الأدوية للنساء على الرغم من أنه في بعض الحالات، يمكن أن توصف أيضاً للرجال.

•     كلوميفين يساعد على تشجيع الإباضة (إطلاق البويضة شهرياً) عند النساء اللواتي لا يستطعن الإباضة بانتظام أو اللواتي لا يستطعن الإباضة على الإطلاق.

•     تاموكسيفين هو بديل لكلوميفين الذي يمكن إعطاؤه للنساء اللواتي يعانين من مشاكل الإباضة.

•     الميتفورمين مفيد خاصة بالنسبة للنساء اللواتي يعانين من متلازمة المبيض المتعدد الجريبات (متلازمة تكيس المبايض).

•     جونادوتروفينز هي الأدوية التي تحتوي على التناسلية التي يمكن أن تساعد على تنشيط الإباضة عند النساء، وقد يحسن أيضاً الخصوبة لدى الرجال.

•     مطلق هرمون الجونادوتروفين ومنبهات الدوبامين. هذه أنواع أخرى من الدواء الذي يوصف لتشجيع الإباضة عند النساء.

ومع ذلك، لا ينبغي إعطاء الدواء الذي يحفز المبيضين للنساء المصابات بعقم لا يمكن تفسيره كما لا يعتقد أنه سيكون علاجاً فعالاً في هذه الظروف.

العمليات الجراحية

يتم سرد الإجراءات الجراحية التي يمكن استخدامها لمعاينة مشاكل الخصوبة والمساعدة في الخصوبة أدناه.

جراحة قناة فالوب

إذا كانت قناة فالوب مسدودة أو مشوهة، ربما نتيجة لمرض التهاب الحوض، قد تحتاجين لعملية جراحية لإصلاح القنوات. يمكن أن تستخدم الجراحة لتفريق النسيج الندبي في قناة فالوب، مما يسهّل مرور البويضات على طول القناة.

يعتمد نجاح الجراحة على مدى تلف قنوات فالوب لديك. وجدت إحدى الدراسات أن 69٪ من النساء اللواتي لديهن أنابيب

مصابة بأقل تلف يحظين بولادة حية بعد الجراحة. وتشير دراسة أخرى أن نسبة الحصول على ولادة حية عند النساء بعد إجراء الجراحة هي 20-50٪.

وتشمل المضاعفات المحتملة من الجراحة الأنبوبية الحمل خارج الرحم (عندما تنغرس البويضة الملقحة خارج الرحم). قد تواجه 8-23٪ من النساء الحمل خارج الرحم بعد أن أجريت لهن جراحة في أنابيب فالوب.

وغالباً ما تستخدم الجراحة التنظيرية للنساء اللواتي لديهن التهاب بطانة الرحم (عندما تبدأ أجزاء من بطانة الرحم بالنمو خارج الرحم)، لتدمير، أو إزالة الجريبات (حويصلات مملوءة بسائل). ويمكن أن تستخدم أيضاً لإزالة الأورام الليفية تحت المخاطية (زوائد صغيرة في الرحم).

أما بالنسبة للنساء اللواتي يعانين من متلازمة تكيس المبايض، يمكن أن يستخدم الحفر المبيضي بالمنظار إذا لم تنفع أدوية الإباضة. ينطوي هذا على استخدام إما الحرارة أو الليزر لتدمير جزء من المبيض.

اقرأ المزيد من المعلومات حول تنظير البطن.

تصحيح انسداد أحد البربخين والاستخراج الجراحي للحيوانات المنوية

البربخ هو بنية تشبه اللفائف في الخصيتين يساعد على تخزين ونقل الحيوانات المنوية. أحياناً ينسد البربخ، مما يمنع قذف الحيوانات المنوية بشكل طبيعي. إذا كان هذا هو ما يسبّب العقم، يمكن القيام بجراحة لتصحيح الانسداد.

قد يكون استخراج الحيوانات المنوية جراحياً خياراً للرجال الذين يعانون من:

•     عائق يمنع إطلاق الحيوانات المنوية، مثل إصابة أو مرض

•     غياب خلقي للأسهر (الرجال الذين ولدوا بدون الأنبوب الذي يستنزف الحيوانات المنوية من الخصية)

•     خزعة لعملية قطع القناة الدافقة من أنسجة الخصية بعد إجراء شق صغير في الجلد الصفني

يستغرق الإجراءان فقط ساعات قليلة ويتم إجراؤها في العيادات الخارجية تحت التخدير الموضعي. سيتم إبلاغك في نفس اليوم عن نوعية المادة التي تم جمعها وعما إذا كان هناك وجود لأي حيوانات منوية.

وسيتم تجميد أي مادة تحتوي على الحيوانات المنوية و توضع في مخزن لاستخدامها في مرحلة لاحقة. إذا نجح الاسترجاع الجراحي للحيوانات المنوية، عادة ما يتم الحصول على ما يكفي من الحيوانات المنوية لعدة دورات من العلاج (إذا لزم الأمر).

الحمل المساعد

التلقيح داخل الرحم

ينطوي التلقيح داخل الرحم على وضع الحيوانات المنوية داخل الرحم من خلال أنبوب بلاستيكي دقيق. يتم جمع الحيوانات المنوية وغسلها في سائل. ويتم اختيار العينات الأفضل نوعاً (الأسرع حركة).

يتم تمرير الحيوانات المنوية من خلال أنبوب يدخل في عنق الرحم ويمتد إلى الرحم. يتم تنفيذ هذا الإجراء ليتزامن مع الإباضة من أجل زيادة فرصة الحمل. ويمكن أن تعطى المرأة أيضاً جرعة منخفضة من الهرمونات المحفزة للمبيض لزيادة احتمالات الإنجاب.

قد تواجه بعض النساء تشنجات مؤقتة مماثلة لتشنجات الدورة الشهرية بعد، أو خلال التلقيح داخل الرحم، ولكن بخلاف ذلك ينبغي أن يكون الإجراء غير مؤلم.

التوافر والنجاح

يرجّح استخدام التلقيح داخل الرحم في الحالات التالية:

•     وجود عقم لا يمكن تفسيره.

•     انخفاض في عدد الحيوانات المنوية عند الرجل، أو انخفاض في حركة الحيوانات المنوية.

•     عجز جنسي عند الرجل (عدم القدرة على الانتصاب، وعدم القدرة على المحافظة على الانتصاب)، أو القذف المبكّر (القذف بسرعة كبيرة جدًا).

•     امرأة بطانة رحمها خفيفة (حيث تنمو قطع صغيرة من بطانة الرحم في أماكن أخرى).

على شرط أن تكون الحيوانات المنوية عند الرجل والأنابيب عند المرأة في صحة جيدة، فإن نسبة نجاح التلقيح داخل الرحم عند النساء تحت سن ال 35 حوالي 15٪ لكل دورة من العلاج.

الإخصاب في المختبر

أثناء الإخصاب في المختبر يتم تلقيح البويضة خارج الجسم. تأخذ المرأة دواء خصوبة لتشجيع المبيضين على إنتاج الوبيضات أكثر من المعتاد. ثم يتم إزالة البويضات من المبيضين وتُخصّب مع الحيوانات المنوية في طبق المختبر. ثم يتم وضع المضغة المخصبة داخل جسم المرأة.

يمكن استخدام العديد من الطرق المختلفة أثناء التلقيح الاصطناعي وحقن الحيوانات المنوية داخل الهيولى (الحقن المجهري).

نسبة نجاح دورة التلقيح الاصطناعي هو حوالي 32٪ بالنسبة للنساء تحت 35 سنة من العمر. تقل نسبة النجاح كلما زاد سن المرأة.  

نمط الحياة

بالنسبة للبعض، يمكن أن يساعد اعتماد أسلوب حياة أكثر صحة من خلال تغييرات بسيطة في نمط الحياة، أو المواظبة على الفحوصات والاختبارات الطبية المنتظمة ، على منع العقم .

تغييرات نمط الحياة

الوزن

تقوم النساء اللواتي يعانين من نقص الوزن أو زيادة الوزن بالإباضة (الافراج عن البويضة) بشكل أقل انتظاماً، أو أحياناً لا يقمن بالإباضة على الإطلاق، مقارنة مع النساء ذوات الوزن صحي.

وبالتالي ضمان حفاظك على وزن صحي يجعل الإنجاب أسهل. استخدمي حاسبة الوزن صحي لمعرفة ما اذا كنتي تتمتعين بالوزن المناسب لطولك.

وينبغي أن تسعى النساء لمطابقة مؤشر كتلة الجسم من 19-25 للحصول على أفضل فرصة للحمل. قد يعني مؤشر كتلة الجسم أقل من 19   أن إباضتك أقل تواتراً. وإذا كان مؤشر الكتلة لديك أكثر من 29، قد يوصي طبيبك أن تفقدي بعض الوزن.

قد يعاني الرجال ذوي مؤشر كتلة الجسم أكثر من 29 من خصوبة منخفضة، و قد يوصي الطبيب بفقدان بعض الوزن. يمكن أن تساعد ممارسة التمارين الرياضية بانتظام واتباع نظام غذائي صحي في الحفاظ على وزن مناسب.

اقرأ المزيد من المعلومات والنصائح حول تحسين صحتك واللياقة البدنية.

النظام الغذائي

تأكد من أنك تتناول غذاء مغذّي و متوازن لا تقل عن خمس حصص من الفاكهة والخضر يومياً. وتشمل الكربوهيدرات مثل الخبز والمعكرونة المصنوع كاملة الحنطة، اللحوم الخالية من الدهون، الأسماك، والبقول للبروتين. تحتوي الخضار الورقية الخضراء على نسبة عالية من حمض الفوليك، الذي يمكن أن يساعد على منع العيوب الخلقية.

اقرأ المزيد عن ما يجب تناوله من طعام إذا كنت تحاول الإنجاب، والأطعمة التي يجب تجنبها في مخطط رعاية الحمل.

الإجهاد

الإجهاد   يمكن أن يؤثر على الخصوبة في كثير من الأحيان لأنه قد يؤدي إلى ممارسة الجنس بشكل أقل تواتراًَ. للحصول على أفضل فرصة في أن تصبحي حاملاً، تحتاجين إلى ممارسة الجنس كل يومين أو ثلاثة أيام. تحدث مع الشريك إذا كنت تشعر بالتوتر و فكر بالاستشارة (المعالجة بالكلام). قد تجد أيضاً أنه من المفيد ممارسة التمارين الرياضية بانتظام .

الأدوية والعقاقير

يمكن أن تؤثر المخدرات غير المشروعة مثل الماريجوانا أو الكوكايين على الخصوبة، ويمكن أن تلحق ضرراً بالغاً في نمو طفلك إذا كنت حاملاً. لذا يجب تجنب استخدامها.

يجب عليك أيضاً تجنب استخدام بعض الأدوية الملزومة بوصفة طبية إذا كنت تحاولين الحمل. اسألي طبيبك لمزيد من المشورة.

فحوصات طبية واختبارات للنساء

تأكدي من المواظبة على فحوصات تصوير عنق الرحم (اختبارات مسح). تحتاجين لإجراء فحص واحد كل 3-5 سنوات، اعتماداً على عمرك.

يجب عليك أيضاً زيارة عيادة الصحة الجنسية (عيادة الطب التناسلي) للتأكد من أنك لا تعانين من أي أمراض تنتقل جنسياً. قد لا تظهر أية أعراض لالتهابات مثل   الكلاميديا ولكن يمكن أن تسبّب العقم إذا تركت دون علاج.

المضاعفات

يمكن أن تسبب بعض علاجات العقم مضاعفات، بما في ذلك الآثار جانبية للأدوية، الحمل المتعدد والإجهاد.

الآثار الجانبية للدواء

يمكن أن تسبّب بعض الأدوية المستخدمة لعلاج العقم آثار جانبية. قد تشمل ما يلي :

•     الغثيان

•     الإقياء

الإسهال

    آلام في المعدة

•     الصداع

•     الهبّات الساخنة

للحصول على قائمة كاملة من الآثار الجانبية المحتملة، يرجى الاطلاع على نشرة معلومات المريض التي تأتي مع الدواء.

متلازمة فرط الإباضة

يمكن أن تحدث متلازمة فرط الإباضة بعد تناول الأدوية التي تحفز المبايض، مثل كلومفين و جونادتروفينز، ويمكن أن تتطور بعد جولة من الإخصاب في المختبر. تسبّب متلازمة فرط الإباضة انتفاخ المبايض وإنتاج عدد كبير جداً من الجريبات (حويصلات صغيرة مملوءة بالسوائل تتطور إلى بويضة).

تعاني حوالي ثلث النساء من متلازمة فرط إباضة خفيفة بعد دورة واحدة من عمليات التلقيح الصناعي. وتطوّر أقل من 10٪ متلازمة فرط إباضة معتدلة أو شديدة بعد دورة واحدة من عمليات التلقيح الصناعي. 

أعراض خفيفة قد تشمل:

•     الغثيان

•     الإقياء

•    آلام البطن

•   النفخة

•     الإمساك (عدم قدرتك على إفراغ أمعائك)

•     الإسهال

•     البول الغامق و المركز

متلازمة فرط الإباضة هي حالة ربما تهدد الحياة ويمكن أن تؤدي إلى:

•     تخثر (تجلط الدم في شريان أو وريد)

•     خلل في الكبد و الكلى

•     الضائقة التنفسية (صعوبة في التنفس)

يجب التماس العناية الطبية على الفور إذا كنت تواجهين أي من أعراض متلازمة فرط الإباضة.

قد تحتاجين إلى الذهاب للمستشفى حتى يتم مراقبة علاج حالتك من قبل المتخصصين في الرعاية الصحية.

الحمل الخارجي

"خارجي" تعني في المكان الخطأ.   يحدث الحمل الخارجي عندما تنغرس البويضة الملقحة خارج الرحم. أكثر من 95٪ من حالات الحمل خارج الرحم تحدث في قناة فالوب.

إذا انغرست البويضة المخصبة في قناة فالوب و استمرت في النمو، يمكن أن تؤدي إلى الإجهاض، وهناك خطر من انفجار القناة. علامات الحمل خارج الرحم ما يلي: :

•     آلام في أسفل معدتك

•     النزيف المهبلي

التحدث باكراً إلى طبيبك إذا كنت تواجهين أي من هذه الأعراض أثناء الحمل.

إذا كنت تتلقين علاج الخصوبة، تكون فرصة وجود حمل خارج الرحم لديك حوالي 4٪. وهذا أعلى من المعدل المعتاد لحالات الحمل خارج الرحم، والذي هو حوالي 1٪. قد تكونين أكثر عرضة لحدوث حمل خارج الرحم إذا كان لديك بالفعل مشاكل في قناتي فالوب.

عدوى الحوض

قد يؤدي الإجراء المتبع لاستخراج البويضة من المبيض إلى مرض مؤلمة يتطور في حوضك. ومع ذلك، فإن خطر الإصابة الخطيرة منخفض جداً. على سبيل المثال، يُحتمل وجود أقل من مرض واحد خطير لكل 500 عملية يتم إجراؤها.

الحمل المتعدد

وجود أكثر من طفل واحد قد لا يبدو وكأنه شيء سيء، لكنه يزيد بشكل كبير من مخاطر الإصابة بمضاعفات بالنسبة لك ولأطفالك. الحمل المتعدد هو أكبر المخاطر الصحية في علاج الخصوبة.

تشمل المضاعفات المحتملة من الحمل المتعدد:

•     أطفال يولدون قبل الأوان أو انخفاض الوزن عند الولادة - يؤثر هذا على 50٪ من التوائم و 90٪ من التوائم الثلاثية.

•     موت الطفل خلال الأسبوع الأول من الحياة - إن خطر حدوث ذلك هو خمسة أضعاف للتوائم، وتسع مرات أعلى بالنسبة للتوائم الثلاثية، مقارنة مع طفل واحد.

•     طفلك يعاني من شلل دماغي (حالة تؤثر على الجهاز العصبي والمخ) - إن خطر حدوث ذلك هو خمسة أضعاف للتوائم و 18 ضعف للتوائم الثلاثية مقارنة مع طفل واحد.

•     ارتفاع ضغط الدم خلال الحمل - يؤثر هذا على ما يقارب 25٪ من النساء الذين يحملون أكثر من طفل واحد.

•     مرض السكري أثناء الحمل (مرض السكري هو حالة ناجمة عن وجود الكثير من الغلوكوز في الدم) - والخطر هو أعلى مرتين إلى ثلاث مرات عن النساء اللاتي يحملن أكثر من طفل واحد مما هو عليه بالنسبة لأولئك اللواتي يحملن طفلاً واحداً.

في المملكة المتحدة، واحدة من أربع ولادات ناتجة عن التلقيح الاصطناعي هي عبارة عن توأمين أو توائم ثلاثية. وهذا أعلى من المعدل المعتاد في الحمل المتعدد، والذي هو حوالي 1 في 80 ولادة.

الإجهاد

يمكن أن يكون العقم مرهقاً ويوتر العلاقات. قد يكون من مفيداً لك الانضمام الى فريق دعم حيث يمكنك التحدث عن مشاعرك مع آخرين يعانون من مشاكل مماثلة.

قد تكون معرفة أنك تعاني مشكلة في الخصوبة مؤلمة ويجد كثير من الأزواج أنه من المفيد التحدث إلى مستشار. سيكون المستشار قادراً على مناقشة خيارات العلاج، وكيف قد تؤثر عليك والآثار العاطفية. يجب أن يكون طبيبك قادراً على تحويلك إلى مستشار كجزء من علاج الخصوبة.

اقرأ المزيد عن التحكم بالإجهاد.

المراجع

http://www.nhs.uk/conditions/infertility/Pages/Introduction.aspx

Last Review Date

2012-02-13 

Next Review Date

2014-02-13

محتوى موقع دكتوري بما في ذلك كل النصوص، الرسومات، الصور، وغيرها من المواد لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. المعلومات المقدمة ليست بديلاً عن الاستشارة الطبية الاختصاصية أو التشخيص الاختصاصي. علاوةً على ذلك، فإن المعلومات الواردة في هذا الموقع لا ينبغي أن تؤخذ كاستشارة طبية نهائية فيما يتعلق بأي حالة أو وضع فردي. نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الخدمات الصحية المؤهلين مع أي أسئلة قد تكون لديك فيما يتعلق بأي حالة طبية أو صحتك العامه.

⇐ الرجوع الى صحة المرأة

^ اعلى الصفحة