في المستشفى أو مركز الولادة

 متى يجب عليكِ الذهاب إلى المستشفى في يوم الولادة 

إذا كان هذا حملك الأول، فيمكن أن تكوني محتارة بشأن وقت الذهاب إلى المستشفى أو وحدة القبالة. إن أفضل شيء يمكن فعله هو الاتصال هاتفيا بالمستشفى أو وحدة القبالة للحصول على المشورة.

إذا كانت مياه الرحم قد سالت، فعلى الأغلب أن يتم اقتراح الذهاب لفحصكِ.

إذا كان هذا طفلك الأول وكانت لديك تقلصات ولكن مياه الرحم لم تسل بعد، فيمكن أن يطلب منك الانتظار. وسيتم في الغالب اقتراح الذهاب إلى المستشفى أو مركز القبالة عندما تصبح التقلصات:

  • منتظمة
  • قوية
  • متباعدة بحوالي خمس دقائق
  • تستمر حوالي 45-60 ثانية

إذا كان منزلك بعيداً عن المستشفى، فيفضل الانطلاق قبل الوصول إلى هذه المرحلة. تأكدي من معرفتك لعلامات المخاض وما يحدث أثناءه.

غالباً ما يولد الطفل الثاني بسرعة أكبر من الطفل الأول، و لذلك قد تحتاجين إلى الاتصال بالمستشفى، أو وحدة القبالة أو القابلة الخاصة بك في وقت أبكر.

لا تنسي الاتصال هاتفياً بالمستشفى أو وحدة القبالة قبل مغادرة المنزل، وتذكري من أخذ ملاحظاتك.

إذا كنت تخططين للولادة في المنزل، فعليكِ اتباع الإجراءات التي اتفقتِ عليها مع القابلة خلال مناقشتكما حول المخاض. وتأكدي من أنك ستتعرفين على علامات بدء المخاض.

ما يمكن توقعه في وحدة الأمومة (التوليد)

تختلف وحدات الأمومة، سواء كانت في المستشفيات أو وحدات القبالة، لذلك التالي هو مجرد دليل إرشادي على ما يمكن أن يحدث فيها.

يمكنك التحدث مع القابلة حول الطريقة التي تجري وفقها الأمور في المستشفى المحلي أو وحدة القبالة، و عمّا تريدينه لولادتك. إذا لم يمكن تحقيق رغباتك، فإنه من المهم معرفة سبب ذلك.

وصولك

إذا كانت ملاحظاتك معك فخذيها إلى مكتب الاستقبال في وحدة الأمومة. وسيتم نقلك إلى جناح التوليد أو غرفتك، حيث يمكنك اتداء ثياب المستشفى أو غيرها من ملابسك.

عليك اختيار ما هو فضفاض و يفضل أن يكون مصنوعاً من القطن، لأنك ستشعرين بالحرارة أثناء المخاض ولا تريدين ارتداء أي شيء ضيق أثناءه.

الفحص من قبل القابلة

ستسألك القابلة عما حدث ويحدث حتى الآن، وستجري لك فحصاً. إذا كنت ستلدين في المنزل، فإن هذا الفحص سيتم إجراؤه في المنزل. حيث ستقوم القابلة بما يلي:

  • ستفحص النبض ودرجة الحرارة وضغط الدم، وتفحص بولك.
  • ستحسس بطنك للتحقق من وضعية الطفل وتسجل أوتستمع إلى نبضات قلب طفلك.
  • في الغالب ستجري فحصاً داخلياً لمعرفة مدى تمدد عنق الرحم، لتعرف بعد ذلك مدى تقدم مخاضك (أخبري القابلة عما إذا كان التقلص يأتي قبل إجراء هذا الفحص، بحيث يمكنها الانتظار حتى ينتهي)

سيتكرر هذا الفحص طوال فترة مخاضك. اسألي دائما عن أي شيء تريدين معرفته. إذا كنت قد وضعتِ مع شريكك خطة للولادة، فعليك إطلاع القابلة عليها لتعرف نوع المخاض الذي تريدينه بحيث تتمكن من مساعدتك على تحقيقه.

غرف الولادة

لقد أصبحت غرف الولادة أكثر شبهاً بالمنزل في السنوات الأخيرة. يحتوي معظمها كراسي مريحة، و مقاعد منخفضة وأرائك حتى تتمكني من التحرك أثناء المخاض وتغيير وضعيتك. و يحوي بعضها أيضاً حمامات أو دشات أو برك ولادة. إذ يجب أن تشعري بالراحة في الغرفة التي تلدين فيها.

الحمام أو الدش

تقدم بعض وحدات الأمومة (التوليد) الحمام أو الدش. حيث يمكن أن يكون حماماً دافئاً مهدئاً للأعصاب في المراحل الأولى من المخاض. كما تحب بعض النساء قضاء معظم فترة المخاض في الحمام كوسيلة لتخفيف الألم.

الولادة في الماء

توجد في بعض وحدات الأمومة (التوليد) حمامات بحيث يمكنك تحفيز المخاض في المياه. وترى الكثير من النساء أن ذلك يساعد على الاسترخاء والراحة. إذا كان تقدم المخاض طبيعياً، فقد يكون من الممكن ولادة الطفل في الحوض. عليك مناقشة الولادة في الماء مع القابلة الخاصة بك. إن كنت تودين اتباع هذا الخيار، فأنت بحاجة إلى إجراء ترتيبات مسبقة.

زيارة وحدة التوليد قبل الولادة

تساعدك زيارة وحدة التوليد خلال الحمل على معرفة ما يمكن توقعه عند التوجه إليها أثناء المخاض. تحدثي مع القابلةعن زيارة وحدات التوليد المحلية.

تعرفي على المزيد حول اختيار مكان ولادة طفلك.

Last Review Date

2013-01-28

Next Review Date

2015-01-28

محتوى موقع دكتوري بما في ذلك كل النصوص، الرسومات، الصور، وغيرها من المواد لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. المعلومات المقدمة ليست بديلاً عن الاستشارة الطبية الاختصاصية أو التشخيص الاختصاصي. علاوةً على ذلك، فإن المعلومات الواردة في هذا الموقع لا ينبغي أن تؤخذ كاستشارة طبية نهائية فيما يتعلق بأي حالة أو وضع فردي. نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الخدمات الصحية المؤهلين مع أي أسئلة قد تكون لديك فيما يتعلق بأي حالة طبية أو صحتك العامه.

⇐ الرجوع الى المخاض والولادة

^ اعلى الصفحة