التلقيح الاصطناعي (IVF) والحمل المتعدد

تؤدي علاجات الخصوبة إلى زيادة في تعدد المواليد. ولكن هناك مخاطر متزايدة مرتبطة بالحمل المتعدد.

ينبغي أن يكون الهدف من أي علاج للخصوبة ولادة طفل سليم مع الحد الأدنى من المخاطر على الأم. يتم لتحقيق ذلك تشجيع العيادات من قبل هيئة الخصوبة البشرية وعلم الأجنة (HFEA) كي تختار نقل جنين واحد  كلما أمكن ذلك.

يُنصح لأن هناك المزيد من المخاطر المرتبطة بحالات تعدد الحمل  لكل من الأم والرضّع. تؤدي واحدة من كل 12 حالة حمل متعدد الى موت أو ظهور إعاقة كبيرة لدى واحد على الأقل من الأطفال، ويزيد الحمل المتعدد من خطر معظم المشاكل الصحية المتعلقة بحمل الأم. وسيقلل نقل جنين واحد من تعرضك للخطر.

يُعتقد غالباً بأن تلقيح جنين واحد سوف يقلل من فرصك في النجاح. إلّا أن الاستعاضة باثنين من الأجنة لا تضاعف فرصك بحدوث الحمل، ولكنها تزيد من فرصة من حدوث الحمل المتعدد وجميع المخاطر الإضافية التي ترافقه.

قد تقترح عليك عيادتك اختيار نقل جنيناً واحداً لتعطيك أفضل فرصة لحدوث الحمل وطفل سليم صحياً، إذا كان عمركِ تحت سن الـ37، ولم تكوني قد خصعتِ لأي دورات تلقيح اصطناعي (IVF ) غير ناجحة ولديكِ أجنة بنوعية جيدة ناتجة عن التخصيب الاصطناعي.

سيقوم أخصائي الأجنة بتقييم نوعية الأجنة قبل النقل لضمان أفضل فرصة للنجاح. ستتم الاستعاضة بالجنين ذو الجودة الأفضل و قد يتم تجميد أو تخزين الأجنة الأخرى ذات النوعية الجيدة لاستخدامها في المستقبل.

References

http://www.nhs.uk/Livewell/Fertility/Pages/ivf-twins-multiples.aspx

Last Review Date

2012-07-10

Next Review Date

2014-07-10

محتوى موقع دكتوري بما في ذلك كل النصوص، الرسومات، الصور، وغيرها من المواد لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. المعلومات المقدمة ليست بديلاً عن الاستشارة الطبية الاختصاصية أو التشخيص الاختصاصي. علاوةً على ذلك، فإن المعلومات الواردة في هذا الموقع لا ينبغي أن تؤخذ كاستشارة طبية نهائية فيما يتعلق بأي حالة أو وضع فردي. نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الخدمات الصحية المؤهلين مع أي أسئلة قد تكون لديك فيما يتعلق بأي حالة طبية أو صحتك العامه.

⇐ الرجوع الى الخصوبة

^ اعلى الصفحة