دم في البول (البيلة الدّمويّة)

يمكن أن يكون العثور على دم في البول مخيفاً جداً ويجب التحقّق منه من قِبل طبيب، ولكن نادراً ما يكون علامة على أيّ شيء يهدّد الحياة .

راجع طبيبك إذا لاحظت دماً أحمراً فاتحاً في بولك، أو إذا تحوّل بولك لمحمّر أو بنيّ لأنه يحتوي على خلايا الدّم الحمراء فيه.

أحياناً، قد يحتوي البول فقط على كميّة صغيرة من الدّم غير مرئية للعين المجرّدة وواضحة فقط في المختبر عندما يتم إجراء اختبار البول لشيءٍ آخر. لا تزال هناك حاجة إلى التحقّق من قِبل الطبيب، حيث لا يجب أن يحتوي البول الصحّي أية كميات ملحوظة من الدّم.

الاسم الطّبي للدّم في البول هو البيلة الدّموية. إذا كان الدّم في البول واضحاً بالعين المجردة، يسمى "العيانية"، أو " بيلة دمويّة مرئيّة". إذا لم يمكن الكشف عن الدّم إلا مع الفحوص المخبرية، يُسمّى هذا "المجهرية"، أو "غير المرئية".

سيكون الدّم قد جاء من مكان ما داخل المسالك البوليّة - الكلى، المثانة أو الأنابيب التي يمرّ البول من خلالها.غالباً ما يكون نتيجة ل التهاب المسالك البوليّة مثل التهاب المثانة .

توضح هذه الصفحة الأسباب الأكثر شيوعاً للدّم في البول لإعطائك فكرة عمّا قد يكون سبباً للمشكلة. ومع ذلك، لا ينبغي أن تستخدم هذا الدليل لتشخيص حالتك، فمن المهم مراجعة طبيبك للحصول على التشخيص السليم للحالة.

هل هناك بالتأكيد دم في البول؟

قبل أن تتابع القراءة، يجدر النظر فيما إذا كنت قد أكلت الشمندر مؤخراً، حيث يمكن أن يلوّن البول باللّون الوردي ويسبّب قلقاً لا لزوم له. ويمكن لبعض الأدوية أيضاً، مثل المضادّات الحيوية نتروفورانتوين، تحويل البول لّلون البني أو الأحمر.

تأكّد من أن الدّم قادم فعلاً من بولك وليس المهبل (إذا كنت امرأة) أو فقرة الظهر.

الأسباب الشائعة للدّم في البول

يشمل هذا:

•     التهاب المثانة ، والذي عادةً ما يسبّب ألماً حارقاً عند التبوّل .

•     مرض في الكلى - قد يكون لديك أيضاّ درجة حرارة عالية (38 درجة مئوية أو أعلى)، وألماً في الجزء الجانبي من بطنك

•     حصى الكلى ، قد تكون غير مؤلمة ولكن يمكنها في بعض الأحيان سدُّ أحد الأنابيب القادمة من الكليتين وتسبّب ألم البطن الحاد

•     التهاب مجرى البول، الأنبوب الذي ينقل البول إلى خارج الجسم - المعروف باسم التهاب الإحليل ، والذي غالباً ما يحدث بسبب العدوى التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي الكلاميديا

•     غدة البروستات - وهذه حالة شائعة في كبار السن من الرجال وليس لها علاقة مع سرطان البروستاتا حيث تضغط غدة البروستات أعلى المثانة وتسبّب مشاكل مثل صعوبة التبوّل والحاجة المتكررّة للتبّول

•     سرطان البروستاتا - وعادةً ما يُلاحظ فقط عند الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 50 ويتطور عادة ببطء شديد لكن كثيراً ما يمكن علاجه إذا تم اكتشافه وعلاجه في وقت مُبكِر

•     سرطان المثانة - مرةً أخرى، يكون عادةً هو السبب فقط عند الناس الذين تزيد أعمارهم عن 50

•     سرطان الكلى - يصيب عادةً البالغين الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاماً، وغالباً ما يتم الكشف عنه بالمسح الضوئي

الذي يُجرى لعلاج أمراض أخرى، ويمكن علاجه إذا تم كشفه مبكراً

يمكنك قراءة المزيد عن هذه الحالات من خلال النقر على الروابط أعلاه.

هل أنا بحاجة إلى مراجعة طبيب مختصّ؟

يجب أن يقوم طبيبك بتحويلك على وجه السرعة إلى أخصائي، طبيب المسالك البولية عادة، إذا انطبقت أيّ من الحالات التالية:

•     لديك دم مرئي في البول من دون ألم، وأظهرت الاختبارات عدم وجود التهاب

•     عمرك 40 أو أكثر وتستمرّ بالتعرّض لالتهابات المسالك البولية والدّم في البول

•     عمرك 50 أو أكثر و يكشف اختبار البول دماً لا نفسير له في البول

•     لديك كتلة في البطن (ورم مُحتمل) تم كشفها من خلال الفحص البدني من قِبل الطّبيب أو عن طريق المسح الضوئي

•     يتم كشف بيلة دموية غير مرئية في اختبار، لا سيما إذا وُجد بروتين في البول أيضاً - سيتم التحقّق من هذا من قبل طبيب الكلى (أخصّائي الكلى) بدلاً من أخصائي المسالك البولية.

 Reference

http://www.nhs.uk/conditions/blood-in-urine/Pages/Introduction.aspx

Last Review Date

2013-01-14 

Next Review Date

2015-01-14 

محتوى موقع دكتوري بما في ذلك كل النصوص، الرسومات، الصور، وغيرها من المواد لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. المعلومات المقدمة ليست بديلاً عن الاستشارة الطبية الاختصاصية أو التشخيص الاختصاصي. علاوةً على ذلك، فإن المعلومات الواردة في هذا الموقع لا ينبغي أن تؤخذ كاستشارة طبية نهائية فيما يتعلق بأي حالة أو وضع فردي. نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الخدمات الصحية المؤهلين مع أي أسئلة قد تكون لديك فيما يتعلق بأي حالة طبية أو صحتك العامه.

⇐ الرجوع الى الأعراض

^ اعلى الصفحة