الدوخة

الدوار هو عرض شائع لا يكون عادةً علامة لأي شئ خطير، ولكن يجب أن يتم التحقق من ذلك من الطبيب.

يعني مصطلح 'دوخة' أشياء مختلفة لمختلف الأشخاص: يستخدمه البعض لوصف الشعور بالدوار أوعدم التوازن، في الوقت الذي يستخدمه آخرون لوصف شعورهم بدوران البيئة المحيطة بهم.

قد لا يكون من السهل دائماً تحديد السبب الكامن وراء الدوخة لأن العرض غامض تماماً ويمكن أن يكون ناجماً عن مجموعة واسعة من العوامل.

تشرح هذه الصفحة ما يجب عليك القيام به إذا كنت تشعر بالدوخة من دون سبب واضح، وتحدد الأسباب الأكثر شيوعاً.

مراجعة طبيبك 

راجع طبيبك إذا كنت تشعر بالدوار أو عدم التوازن وتشعر بالقلق، خصوصاً إذا كان لديك أعراض أخرى أيضاً مثل نوبات الإغماء أو الصداع .

سيحتاج طبيبك أولاً لإثبات ماتعنيه تماماً بالدوخة، ويتأكد من أنك لا تصف الدوار فعليّاً، وهو نوع شديد من الدوخة حيث تشعر بأن محيطك يدور أو يتحرك.

سيرغب في معرفة:

•     إذا كانت الدوخة من دون سبب واضح، أو إذا كانت بسبب مرض

•     إذا كنت تعاني من نوبات متكررة من الدوخة ومتى يُرّجح حدوثها في حال كان الأمر كذلك

•     مدة استمرار الدوخة

يمكن أن تنجم الدوخة أحياناً عن حالات أذنية. وهناك طريقة بسيطة ليميّز طبيبك بين الدوخة ذات الصلة بالأذن والدوخة بنتيجة أسباب أخرى وهي أن يسأل ما إذا كانت تحدث فقط عندما تكون واقفاً أو عندما تكون مستلقياً أيضاً:

•     إذا حدثت الدوخة في وضعية الوقوف فقط، فربما لا علاقة للأذن بالسبب.

•     إذا حدثت الدوخة أحياناً في وضعية الاستلقاء، عادة ما يكون السبب حالة أذنية.

من الجيد أن تقوم بتسجيل يوميات للدوار لتسجيل التوقيت والمكان الذي تواجه فيه المشكلة، وجلبها معك للموعد مع الطبيب.

إذا كنت تتناول وصفة طبية، قد يراجع طبيبك الوصفة للتحقق من أنّ الدوخة ليست واحدة من الآثار الجانبية للدواء، وإذا لزم الأمر، سيصف لك دواءً مختلفاً بدلاً منه. قد يتم تحويلك إلى أخصائي لمزيد من الفحوص والتحقق.

الأسباب الشائعة للدوخة

ترد أدناه الأسباب الأكثر شيوعاً للدوخة.

•     مرض فيروسي يصيب الأذن - يمكن أن يسبّب هذا شكلاً حاداً من الدوخة يُسمى دوار

•     الصداع النصفي (الشقيقة) (قد تحدث الدوخة قبل أو بعد أو حتى من دون حدوث الصداع)

•     الإجهاد أو القلق ، خاصة إذا كنت تميل إلى الإصابة بفرط تهوية (الإفراط في التنفس)

•     انخفاض مستوى السكر في الدم ، الذي يُلاحظ عادة لدى الأشخاص المصابين بداء السكري

•     هبوط مفاجئ بضغط الدم عند الجلوس أو الوقوف المفاجئين، الذي يختفي بعد الاستلقاء - هذا ما يُعرف بهبوط الضغط الانتصابي وهو أكثر شيوعاً لدى كبار السن

•     التجفاف أو فرط الحرارة - يمكن أن يرجع التجفاف إلى عدم شرب ما يكفي من الماء خلال ممارسة الرياضة، أو إلى مرض يسبّب الإقياء، الإسهال أو الحمى

•     انخفاض تدفق الدم في الجزء الخلفي من الدماغ، ويسمى قصور فقري قاعدي - قد تنسدّ الأوعية الدموية المؤدية

إلى المخ من القلب (المعروف باسم تصلب الشرايين )

يمكنك النقر على الروابط أعلاه لمزيد من المعلومات حول هذه الحالات.

أسباب أقل شيوعاً للدوخة

تشمل:

•     أي مرض شديد أو مرض يؤثر على الجسم بكامله

•     العقاقير المنشّطة أو فرط الكحول (إما الشرب بنهم، أوشربه لفترات طويلة إساءة استخدام الكحول )

•     أنواع معينة من الوصفات الطبية، مثل مضادات الاكتئاب أو أدوية ضغط الدم

•     مشكلة بضربات القلب، مثل الرجفان الأذيني (تسرّع، عدم انتظام ضربات القلب)

•     التسمّم بأول أكسيد الكربون

: References

http://www.nhs.uk/conditions/dizziness/pages/introduction.aspx

Last Review Date

2013-01-16 

Next Review Date

2015-01-16

محتوى موقع دكتوري بما في ذلك كل النصوص، الرسومات، الصور، وغيرها من المواد لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. المعلومات المقدمة ليست بديلاً عن الاستشارة الطبية الاختصاصية أو التشخيص الاختصاصي. علاوةً على ذلك، فإن المعلومات الواردة في هذا الموقع لا ينبغي أن تؤخذ كاستشارة طبية نهائية فيما يتعلق بأي حالة أو وضع فردي. نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الخدمات الصحية المؤهلين مع أي أسئلة قد تكون لديك فيما يتعلق بأي حالة طبية أو صحتك العامه.

⇐ الرجوع الى الأعراض

^ اعلى الصفحة