التهاب المثانة

المقدمة

 

التهاب المثانة هو حالة التهابية في المثانة ناتجة عادةً عن إنتان المثانة.

يمكن أن تحدث إنتانات المثانة بسبب :

•    عدم إفراغ مثانتك تماماً  بسبب الحمل أو تضخم البروستات مثلاً

•    أذية أو تهيج حول الإحليل (الأنبوب الذي ينقل البول من المثانة إلى خارج الجسم)

•    انتقال الجراثيم من فتحة الشرج إلى الإحليل أثناء ممارسة الجنس مثلاً

تتضمن أعراض التهاب المثانة ما يلي:

•    الحاجة الملحة والمتكررة إلى التبول

•    ألم أو إحساس واخز عند التبول

•    ألم في المثانة

متى يجب مراجعة طبيبك

يمكن أن تحدث أعراض التهاب المثانة بسبب حالات أخرى أيضاً، لذلك يجب أن يرى الأطفال والرجال طبيبهم دائماً إذا كان

لديهم أعراض التهاب المثانة.

يجب أن ترى المرأة طبيبها إذا كُانت تعاني من أعراض التهاب المثانة للمرة الأولى. يجب عليها أيضاً العودة لطبيبها إذا كان لديها التهاب مثانة لأكثر من ثلاث مرات في سنة واحدة.

التهاب المثانة عند النساء

إنّ التهاب المثانة أكثر شيوعاً عند النساء لأن مجرى البول لدى المرأة قصير. تقع فتحة الإحليل قريبة جداً من فتحة الشرج أيضاً (الأسفل)، مما يجعل من السهل على الجراثيم أن تصل إلى المثانة من فتحة الشرج وأن تسبب الإنتان.

ستعاني جميع النساء تقريباً من التهاب المثانة مرة واحدة على الأقل في حياتهم. ستصاب حوالي واحدة من كل خمس نساء من اللواتي لديهن التهاب مثانة مرةً أخرى (يُعرف بالتهاب المثانة المتكرر). يمكن أن يحدث التهاب المثانة في أي

عمر، ولكنه أكثر شيوعاً عند:

•     الحوامل

•    النساء النشيطات جنسياً

•    النساء اللواتي كن في سن اليأس

التهاب المثانة لدى الرجال

التهاب المثانة أقل شيوعاً عند الرجال. يمكن أن يكون أكثر خطورة عند الرجال لأنه قد يكون بسبب:

•    عدوى كامنة في المثانة أو البروستات، مثل التهاب البروستات

•    انسداد في المجاري البولية، مثل وجود ورم أو تضخم البروستات (غدة تقع بين القضيب والمثانة)

لا يكون التهاب المثانة عند الذكور خطيراً عادةً إذا تم علاجه بسرعة، لكن يمكن أن يكون مؤلماً جداً. يكون الرجال الذين يمارسون الجنس الشرجي غير الموقى بخطر أكبر قليلاً من حدوث التهاب المثانة.

علاج التهاب المثانة

يزول التهاب المثانة الخفيف خلال عدة أيام عادةً. يمكنك علاجه في المنزل عن طريق شرب الكثير من الماء وتناول مسكنات الألم مثل الباراسيتامول أو الإيبوبروفين. يمكن أن تساعد عدم ممارسة الجنس حتى زوال التهاب المثانة في شفاء الحالة، حيث يمكن أن يجعل الجنس التهاب المثانة أسوأ.

قد تحتاج إنتانات المثانة الأكثر شدة إلى العلاج بالصادات الحيوية.

يمكن أن تسبب إنتانات المثانة غير المعالجة إنتانات الكلية.

الأعراض

يمكن أن تختلف أعراض التهاب المثانة بين البالغين والأطفال.

يمكن أن يسبب التهاب المثانة لدى البالغين :

•    ألم وإحساس حارق أو واخزعند التبول

•    الحاجة الملحة والمتكررة إلى التبول ولكن يتم إخراج كميات صغيرة فقط من البول

•    بول غامق, قاتم أو له رائحة قوية

•    آثار دم في بولك(البيلة الدموية)

•    ألم أسفل بطنك (مباشرة فوق عظم العانة) أو في البطن أو أسفل الظهر

•    شعور بتوعك، ضعف أو حمى

يمكن أن تشمل أعراض التهاب المثانة عند الأطفال:

•     ضعف

•     تهيج

•     قلة الشهية

•     إقياء

•     ألم عند التبوّل

يتم عادةً علاج التهاب المثانة بسهولة. اقرأ المزيد حولعلاج التهاب المثانة.

اكتشف كيفيةالتعرف على علامات الأمراض الخطيرة عند الأطفال.

مراجعة طبيبك

يمكن أن تحدث أيضاً أعراض التهاب المثانة بسبب حالات أخرى، لذلك من المهم أن ترى طبيبك عندما يكون لديك أي من هذه الأعراض لأول مرة.

يمكن أن يكون  أيضاً سبب الأعراض التي يُحدثها التهاب المثانة ما يلي: 

•    الانتانات المنقولة جنسياًمثلالسيلانأوالكلاميديا

•    الإصابة الجرثومية مثل الإشريشيةالكولونية

•    السُلاق المهبليوالمعروف أيضاً بالمبيضات (انتان الخميرة)

•    التهاب الإحليل

•    متلازمة الإحليل (للنساء فقط)

•    التهاب في غدة البروستات والمعروف أيضاً باسمالتهاب البروستات(للرجال فقط)

الأسباب

السبب الأكثر شيوعاً لالتهاب المثانة هو الانتان الجرثومي. إذا وصلت الجراثيم إلى المثانة فإنها يمكن أن تتكاثر وتهيج بطانة المثانة مؤديةًأعراض التهاب المثانة.

يمكن أن ينتج التهاب المثانة عن أذية أو تهيج حول الإحليل.

الانتان الجرثومي

يحدث هذا عندما تدخل الجراثيم إلى المثانة وتتكاثر. يمكن أن يحدث هذا إذا لم تفرغ مثانتك تماماً. حاول إفراغ مثانتك كل مرة تذهب فيها إلى المرحاض بشكل كامل للمساعدة بمنع الانتان الجرثومي.

قد لا تكون قادراً على إفراغ مثانتك بشكل كامل إذا:

•    لديك انسداد في مكان ما في جهازك البولي, يمكن أن يكون ناجماً عن ورم مثل تضخم البروستات (غدة تقع بين القضيب والمثانة) عند الرجال.

•    كنت حاملاً: يسبب الحمل ضغطاً على منطقة الحوض والمثانة

تصبح بطانة الإحليل والمثانة لدى النساء اللواتي مررنَ بسن اليأس أو يمررن به حالياً  أقل سماكة بسبب نقص هرمون الأستروجين. البطانة الرقيقة أكثر عرضة للإصابة بأذية أو انتان.

تُنتج النساء أيضاً إفرازات مهبلية أقل بعد انقطاع الطمث، مما يعني أن احتمال تكاثر الجراثيم أكبر.

الأذية أو التهيج

يمكن أن يكون أيضاً سبب التهاب المثانة أذية أو تهيج في المنطقة المحيطة بالإحليل عند كل من الرجال والنساء. 

الإحليل هو الأنبوب الذي ينقل البول من المثانة إلى خارج الجسم. الفتحة الإحليلية (حيث يغادر البول من الجسم) موجودة في طرف القضيب. تقع تماماً تحت البظر عند النساء.

يمكن أن تكون هذه الأذية أو التهيج نتيجة:

•   الجنس

•    المهيجات الكيميائية. مثل: الصابون المعطر أو بودرة التالك

•    المشاكل الأخرى في المثانة أو الكلية، مثل انتان الكلى أو التهاب البروستات

•    داء السكري

•    الأذية الناجمة عن القثطرة (أنبوب يُدخَل في الإحليل للسماح للبول بالتدفق في كيس التصريف والتي تُستخدم كثيراً بعد الجراحة)

عوامل الخطر

يمكن أن يحدث الإنتان الجرثومي أيضاً عندما يتم انتقال الجراثيم من فتحة الشرج إلى الإحليل. إنّ هذا أكثر شيوعاً عند

النساء من الرجال حيث يكون الإحليل أقرب إلى فتحة الشرج لدى النساء.

يمكن أن يحدث انتقال الجراثيم  عند النساء بهذه الطريقة عندما:

•    تمارسين الجنس

•    تمسحين بعد الذهاب إلى المرحاض (تكونين أقل احتمالاً لانتقال الجراثيم بهذه الطريقة إذا مسحتي من الأمام إلى الخلف)

•  تقومين بإدخال سدادة قطنية  

•    تستخدمين واقياً أنثوياً لمنع الحمل

الاختبارات

إذا كنت امرأة عانيتِ من التهاب المثانة من قبل، قد تكونين قادرة على التعرف على الأعراض وتشخيص الحالة دون رؤية طبيبك.

لكن يجب على الرجال والأطفال الذين يعانون من أعراض التهاب المثانة رؤية طبيبهم دائماً. 

إذا كنت امرأة، عليك رؤية طبيبك إذا: 

•    لديك أعراض التهاب المثانة لأول مرة

•    هناك دم في بولك (البيلة الدموية)

•    لديك ارتفاع في درجة الحرارة (الحمى) أكثر من  38 درجة مئوية (100.4درجة فهرنهايت)

•    كنت متألمةً جداً

•    عانيتِ من التهاب المثانة ثلاث مرات في سنة واحدة

•     كنت حاملاً

•    لديك قثطرة (أنبوب يُدخل في الإحليل للسماح للبول بالتدفق في كيس التصريف والتي تُستخدم كثيراً بعد الجراحة)

يجب أن يكونطبيبك قادراً على تشخيص التهاب المثانة من خلال السؤال عن أعراضك. يمكن أيضاً في بعض الحالات استخدام غميسة (شريط من الورق مُعالج كيميائياً) لاختبار عينة من البول. ستتفاعل الورقة مع جراثيم معينة عن طريق تغييراللون مُظهرةً أي نوع من الانتان لديك.

عينة البول

قد يرغب طبيبك في إرسال عينة بولك للمخبر لإجراء اختبارات إضافية. تسمى هذه العينة زرع البول. قد يكون هذا ضرورياً إذا:

•    لديك التهاب مثانة متكرر (أكثر من ثلاث مرات في سنة واحدة)

•    كان من المحتمل أن يكون لديك إنتان كلية: قد يكون التهاب المثانة أحد أعراضه

•    كنت تتناول دواء كابت للمناعة: يؤثر هذا النوع من الدواء على جهازك المناعي (دفاعات الجسم)، لذلك قد تكون أكثر عرضة للإصابة بالإنتان

•    تعاني من  داء السكري: يمكن أن يكون التهاب المثانة من مضاعفات داءالسكري

•    قد يكون لديك عدوى منقولة جنسياً (STI), مثل السيلان والكلاميديا

•    من الممكن أن يكون لديك إنتان آخر،مثل السُلاق (المبيضات)

سيؤكد زرع البول نوع الجراثيم المسببة لالتهاب المثانة. قد يكشف بدلاً من ذلك بأن التهاب المثانة ناتج عن حالة أخرى. قد ينصحك طبيبك حول العلاج الأنسب لك.

اختبارات إضافية

إذا كان لديك التهاب مثانة متكرر ولا يستجيب للصادات الحيوية، حتى بعد إجراء اختبار زرع البول، قد يتم إحالتك إلى أخصائي. قد تحتاج لمزيد من الاختبارات، مثل:

•    التصوير بالأشعة فوق الصوتية

•     التصوير بالأشعة السينية

•    تنظير المثانة

تنظير المثانة هو عندما تُستخدم كاميرا من ألياف بصرية دقيقة تُسمى منظار المثانة لفحص المثانة. منظار المثانة عبارة عن أنبوب دقيق جداً له ضوء وكاميرا على نهاية واحدة. يتم إدخاله في إحليلك (الأنبوب الذي ينقل البول من المثانة إلى خارج الجسم) وينقل الصور من داخل مثانتك إلى الشاشة.

العلاج

تزول عادةً أعراض التهاب المثانة الخفيف دون علاج خلال عدة أيام.

يجب على الأطفال والرجال دائماً رؤية طبيبهم إذا كان لديهم أعراض التهاب المثانة. يجب على النساء دائماً رؤية طبيبهن في أول مرة يكون لديهن أعراض التهاب المثانة و إذا كان لديهن الحالة أكثر من ثلاث مرات في سنة واحدة أيضاً.

يوجد بعض العلاجات المساعدة الذاتية التي يمكن أن تخفف من الانزعاج من أي أعراض أو قد يصف طبيبك الصادات الحيوية.

العلاجات المساعدة الذاتية

إذا كان لديك التهاب المثانة من قبل وكنت متأكداً من أن لديك التهاب مثانة خفيف ولا تحتاج إلى مراجعة طبيبك، يوجد علاجات يمكنك أن تجربها بنفسك.

•     مسكنات الألم التي تصرف دون وصفة طبية (OTC) مثل باراسيتامول أو إيبوبروفين، يمكن أن تقلل من الألم والانزعاج. اقرأ دائماً نشرة المعلومات وتأكد من الصيدلاني الخاص بك أولاً، خاصة إذا كان لديك حالة طبية أخرى، إذا كنت تأخذ أدوية أخرى، أو كنت حاملًا أو مرضعة.

•     يوصى غالباً بشرب الكثير من الماء لعلاج التهاب المثانة, ليس هناك دليل على أن هذا مفيد، ولكن شرب الكثير من الماء جيد بشكل عام لصحتك. أيضاً تجنب شرب الكحول.

•     لا تمارس الجنس حتى زوال التهاب مثانتك لأن ممارسة الجنس قد تجعل الالتهاب أسوأ.

يجد بعض الناس أن استخدام عوامل مقلونة للبول، مثل بيكربونات الصوديوم أو سيترات البوتاسيوم لفترة قصيرة من الوقت قد يساعد في تخفيف الألم عند التبول.

لكن يوجد حالياً قلة في الأدلة السريرية لفعاليتها. تحقق من طبيبك أو الصيدلاني أولاً إذا كنت تأخذ أي أدوية أخرى.

الصادات الحيوية

قد يصف طبيبك خطة قصيرة من الصادات الحيوية إذا كانت الأعراض شديدة. ستتضمن عادةً أخذ قرص مرتين إلى أربع مرات في اليوم لمدة ثلاثة أيام.

قد تُعطى الصادات الحيوية لمدة 5 إلى 10 أيام في الحالات الأكثر تعقيداً من التهاب المثانة، مثل التهاب المثانة مع عدوى كامنة أخرى. اكتشف المزيد من مضاعفات التهاب المثانة.

تشير البحوث إلى أن الصادات الحيوية قد تقلل من هجمات التهاب المثانة ليوم واحد إلى يومين.

قد يفضل طبيبك عدم وصف الصادات الحيوية لتجنب مقاومة الصادات الحيوية إذا كان لديك التهاب مثانة معتدل. هو عندما تتكيف الجراثيم وتتعلم كيفية البقاء حية مع الصادات الحيوية. يعني هذا أن العلاج يصبح أقل فعالية مع مرور الوقت.

التهاب المثانة المتكرر

اذا بقيت تُصاب بالتهاب المثانة (المعروف بالتهاب المثانة المتكرر), قد يصف طبيبك صادات حيوية احتياطية أو صادات حيوية مستمرة. الصادات الحيوية الاحتياطية هي وصفة لك لتأخذها في المرة القادمة عندما يكون لديك التهاب مثانة دون الحاجة إلى زيارة طبيبك مرة أخرى.

الصادات الحيوية المستمرة هي الصادات الحيوية التي تأخذها لمنع نوبات إضافية من التهاب المثانة. قد توصف هذه إذا:

•     كان التهاب المثانة يحدث عادة ً بعد ممارسة الجنس : قد تُعطى وصفة طبية للصادات الحيوية لأخذها خلال ساعتين من ممارسة الجنس

•     لا يرتبط التهاب المثانة بممارسة الجنس : قد تُعطى جرعة منخفضة من الصادات الحيوية لأخذها لفترة تجريبية مدتها ستة أشهر.

إذا وُصف لك الصادات الحيوية، يجب أن تبدأ أعراضك بالتحسن بعد اليوم الأول من أخذها. إذا لم تتحسن أعراضك بعد جرعتك من الصادات الحيوية، عُد لرؤية طبيبك.

نمط الحياة

الوقاية من التهاب المثانة

ليس من الممكن دائماً منع التهاب المثانة، لكن قد تساعد بعض الخطوات التي يمكنك اتخاذها.

مثلاً:

•     لا تستخدم حمام معطر وبالفقاقيع، الصابون أو بودرة التلك حول أعضائك التناسلية ,استخدم الأصناف الملساء غير المعطرة.

•     قم بأخذ دوش بدلًا من الحمام , يجنبك تعريض أعضائك التناسلية إلى المواد الكيميائية في منتجات تنظيفك لفترة طويلة جداً

•     أفرغ مثانتك دائماً بالكامل عند الذهاب إلى المرحاض

•     لا تؤجل الذهاب إذا كنت بحاجة إلى التبول , يمكن أن يسبب التأخير ضغطاً إضافياً على مثانتك وق يجعلها أكثر عرضة للإصابة

•     ارتد ملابس داخلية مصنوعة من القطن بدلاً من المواد الاصطناعية مثل النايلون

•     "تجنب ارتداء الجينز الضيق والبنطال"

•     امسح دائماً من أمام منطقتك التناسلية إلى الخلف وليس من الخلف إلى الأمام، عندما تذهب إلى المرحاض

•     يجد بعض الناس أن أنواع معينة من الطعام والشراب يجعل التهاب مثانتهم أسوأ. مثل القهوة وعصير الفواكه أو الأطعمة الغنية بالتوابل. إذا كان هناك أي شيء يؤدي إلى التهاب مثانتك قد ترغب في تجنبه

منتجات التوت البري

على الرغم من أن منتجات التوت البري ليست فعالة في علاج التهاب المثانة، كان هناك دليل مخالف عن دورها في منع الهجمات المتكررة.

لكن اقترحت أحدث مراجعة نُشرت في عام 2013 أنه لا يمكن أن يوصى بعصير التوت البري لمنع التهابات المجاري البولية.

التهاب المثانة والجنس

جرب هذه النصائح إذا كان حدوث التهاب المثانة بسبب ممارسة الجنس:

•     إذا كنت امرأة وكنت تستخدمين عازل لمنع الحمل، قد ترغب في التغيير إلى طريقة أخرى لمنع الحمل

•     أفرغ مثانتك بعد ممارسة الجنس عند الإمكان للتخلص من الجراثيم غير المرغوب بها.

يحتاج الناس الذين لديهم قثطرة إلى المشورة الخاصة حول كيفية تغييرها دون أذية المنطقة.اطلب من أخصائي الرعاية الصحية الذي يعالجك ليُظهر لك كيفية القيام بذلك.

المضاعفات

التهاب المثانة الخلالي

يسبب التهاب المثانة الخلالي إزعاج متكرر في المثانة ومنطقة الحوض. تختلف الأعراض بين الأفراد، لكن قد يعاني بعض الناس من الألم الشديد.

قد تزيد آلام الحوض مع المثانة الممتلئة أو عند التبول.

قد يسبب التهاب المثانة الخلالي حاجة ملحة ومتكررة للتبول مثل التهاب المثانة الاعتيادي. لكن لا تستجيب الحالة للعلاج بالصادات الحيوية كما أنها ليست ناجمة عن انتان جرثومي.

إنّ أكثر من 90٪ من حالات التهاب المثانة هي لدى النساء. يُشخص غالباً في حوالي سن 40 عاماً.

ما الذي يسبب التهاب المثانة الخلالي؟

ليس من الواضح ما أسباب التهاب المثانة الخلالي، لكن تحقق الباحثون ما إذا كانت الحالة موروثة. كما أنها قد تترافق مع حالات أخرى، مثل متلازمة الأمعاء الهيوجة والألم الليفي العضلي، كما أن العديد من النساء المصابات بالتهاب المثانة الخلالي لديهن هذه الحالات.

هناك نظرية أخرى وهي أن واحدة من الطبقات الواقية من جدار المثانة قد "ترتشح" لدى الأشخاص الذين يعانون من التهاب المثانة الخلالي، مما يسمح للمواد الكيميائية في البول أن تهيج المثانة.

يكون لدى الناس المصابين بالتهاب المثانة الخلالي غالباً مناطق صغيرة من التندب والتصلب أو النزيف على جدار المثانة. يكون لدى حوالي 5-10٪ من الأشخاص المصابين بالتهاب المثانة الخلالي بقعاً من الالتهاب والجلد المتهتك في المثانة مما يؤدي إلى أعراض أكثر حدةً. هذا ما يُعرف بقرحة هانر.

تغييرات في نمط الحياة

قد يكون من الممكن التقليل من أعراض التهاب المثانة الخلالي عن طريق إجراء بعض التغييرات في نمط الحياة.

الملابس

تجنب الملابس والأحزمة الضيقة خاصةً إذا سببت ضغطاً على الخصر أو البطن.

التدخين

هناك بعض الأدلة على أن التدخين يمكن أن يجعل أعراض التهاب المثانة الخلالي أسوأ.

إنّ التدخين سبب محتمل أيضاً لسرطان المثانة، لذلك يُوصى بالإقلاع عن التدخين إذا كنت مدخناً.

احصل على مساعدة للتوقف عن التدخين أو اقرأ المزيد من المعلومات حول علاجات للمساعدة في الإقلاع عن التدخين.

التوتر

يُعتقد أن للتوتر دور في تصعيد الأعراض. فقد تساعد محاولة استخدام تقنيات تخفيف التوتر مثل التنفس العميق

واسترخاء العضلات.

اقرأ المزيد من المعلومات عن التوتر وطرق تخفيف التوتر.

التمارين الرياضية

قد تساعد ممارسة التمارين الرياضية المنتظمة على تقليل التوتر وتحسين صحتك البدنية والعقلية.

قد يساعد أيضاً تمارين تمطيط عضلات الجسم البسيطة على تقليل الأعراض.

اقرأ المزيد عن فوائد ممارسة الرياضة ومجموعة واسعة من المعلومات عن الصحة واللياقة البدنية.

النظام الغذائي

لا يوجد حالياً أي دليل علمي على أن التغييرات في نظامك الغذائي ستفيد التهاب المثانة الخلالي، على الرغم من أن بعض الناس يعتقدون أن استبعاد أشربة أو أطعمة معينة يمكن أن يحسن من الأعراض.

تحدث إلى طبيبك قبل إجراء أي تغييرات على نظامك الغذائي، كما أنه من المهم الحفاظ على نظام غذائي صحي ومتوازن.

علاج التهاب المثانة الخلالي

لا يوجد علاج واحد يكون فعالاً لكل شخص مصاب بالتهاب المثانة الخلالي. يمكن أن تختلف الأعراض بين الأفراد. قد تحتاج إلى تجربة عدة علاجات لإيجاد العلاج الذي يناسبك.

من المهم مناقشة الخيارات مع طبيبك أولاً للمساعدة في تحديد أي العلاجات قد تفيدك.

يمكن أن يشمل العلاج:

•    العلاج الفيزيائي: يمكن أن يساعد في تخفيف أي ألم في الحوض ناتج عن العضلات أو الأنسجة المحيطة به

•    مسكنات الألم مثل الاسبرين وايبوبروفين

•    مضادات اكتئاب معينة: قد تقلل من الألم وتحسن الأعراض الأخرى

•    مضادات هيستامين معينة: قد تقلل من تواتر الحاجة إلى التبول وتحسن الأعراض الأخرى

•    انتفاخ المثانة (حيث يتم ملء المثانة بالماء لزيادة حجمها): قد يساعد في تخفيف الأعراض مؤقتاً خلال أسبوع أو اثنين بعد العملية

•    تستيل المثانة (حيث يتم ملء المثانة بمحلول يتضمن الأدوية للتقليل من الالتهاب في جدران المثانة): قد يساعد في التخفيف من الأعراض مؤقتاً خلال ثلاثة إلى أربعة أسابيع بعد الإجراء

•    التحفيز الكهربائي للعصب عبر الجلد : حيث تُستخدم نبضات كهربائية خفيفة لمنع أو تقليل إشارات الألم الذاهبة إلى الحبل الشوكي والدماغ

الجراحة

قد تكون الجراحة خياراً إذا لم تنجح العلاجات الأخرى. لكن نادراً ما تستخدم الجراحة لعلاج التهاب المثانة الخلالي.

قد تتضمن الخيارات الجراحية:

•    علاج قرحة هانر بالكهرباء أو الليزر (صعق)

•    إزالة قرحة هانر (بتر)

•    جعل المثانة أكبر باستخدام جزء من الأمعاء الدقيقة (تكبير), يشمل هذا عادة إزالة أي مناطق ملتهبة من المثانة

•    إزالة المثانة في حالات نادرة جداً

تُستخدم الجراحة بشكل نادر ويجب مناقشة المخاطر والمنافع المحتملة مع الجراح قبل اتخاذ أي قرار.

المراجع

http://www.nhs.uk/conditions/cystitis/Pages/Introduction.aspx

Last Review Date

2013-11-07

Next Review Date

2015-11-0

محتوى موقع دكتوري بما في ذلك كل النصوص، الرسومات، الصور، وغيرها من المواد لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. المعلومات المقدمة ليست بديلاً عن الاستشارة الطبية الاختصاصية أو التشخيص الاختصاصي. علاوةً على ذلك، فإن المعلومات الواردة في هذا الموقع لا ينبغي أن تؤخذ كاستشارة طبية نهائية فيما يتعلق بأي حالة أو وضع فردي. نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الخدمات الصحية المؤهلين مع أي أسئلة قد تكون لديك فيما يتعلق بأي حالة طبية أو صحتك العامه.

⇐ الرجوع الى البولية والتناسلية / الكلى

^ اعلى الصفحة