الدوالي

المقدمة

الدوالي هي عروق منتفخة ومتضخمة، يكون لونها عادة أزرق أو بنفسجي داكن. ويمكن أن تكون أيضاً متكتّلة، منتفخة أو متشابكة المظهر. وتحدث غالباً في الساقين.

وتتضمن الأعراض الأخرى ما يلي:

•     أرجل متألمة، ثقيلة وغير مريحة

•     تورّم القدمين والكاحلين

•     تشنّج العضلات في الساقين

أنواع الدوالي

وهناك عدة أنواع من الدوالي، مثل:

•          الدوالي الجذعية تكون قريبة من سطح الجلد، سميكة ومعقدة.عادة ما تكون مرئية، وغالباً ما تكون طويلة جداً وقد تبدو كريهة المظهر.

•          الدوالي الشبكية تكون حمراء وأحياناً تكون متجمّعة في شبكة بالقرب من بعضها البعض.

•          توسّع الشعيرات، والمعروفة أيضاً باسم عروق خيطية أو عروق العنكبوت، هي مجموعات صغيرة من العروق الزرقاء أو الحمراء والتي تظهر أحياناً على وجهك أو ساقيك.تكون غير مؤذية، وعلى عكس الدوالي الجذعية، لا تنتفخ تحت سطح الجلد.

يمكن أن يُشخِّص طبيبك الدوالي على أساس هذه الأعراض، على الرغم من احتمال إجراء مزيد من الإختبارات.

لماذا تحدث الدوالي؟

تتطور الدوالي عندما تتوقف الصمامات الصغيرة داخل الأوردة عن العمل بشكل صحيح. يتدفّق الدم في الوريد السليم بسلاسة إلى القلب. يتم منع الدم من التدفق إلى الوراء من خلال سلسلة من صمامات صغيرة تُفتَح وتُغلَق للسماح بعبور الدم. إذا كانت الصمامات ضعيفة أو معطوبة، يمكن أن يتدفق الدم إلى الوراء ويمكن أن تتجمع في الوريد، فتجعله في النهاية منتفخاً ومتضخماً (الدوالي).

يمكن أن تزيد بعض الأشياء من فرصك في تطوّر الدوالي، مثل:

•     الحمل

•     زيادة الوزن

•     الشيخوخة

من المتأثِّر؟

الدوالي هي حالة شائعة، تؤثر على ما يصل إلى ثلاثة من بين 10 من البالغين. تميل النساء إلى أن تكون أكثر تأثُّراً من الرجال.

يمكن لأي وريد في الجسم أن يصبح دوالي، ولكن الأكثر شيوعاً منها يتطور في الساقين والقدمين، ولا سيما في بطّة الساق. ويعود هذا للوقوف والمشي اللذان يسببان ضغطاً إضافياً على الأوردة في الجزء السفلي من الجسم.

علاج الدوالي

لا تمثّل الدوالي بالنسبة لمعظم الناس مشكلة صحية خطيرة. قد يكون مظهرها كريه، ولكنها يجب أن لا تؤثر على الدورة الدموية أو أن تسبب مشاكل صحية على المدى الطويل.لا تتطلب أغلب الدوالي أي علاج.

إذا كانت الدوالي تسبب لك الألم، عدم الراحة أو تسبب مضاعفات، فمن الممكن علاجها بطرق عدة، الأكثر شيوعاً منها:

•     القثطرة بالتردد الحراري - هو علاج يتم فيه استخدام الحرارة لسد الأوردة المتضررة

•     المعالجة بالتصليب، والذي يستخدم رغوة خاصة لإغلاق الأوردة

•     قطع الوريد، تنطوي على عملية جراحية لإزالة الأوردة المتضررة

•     جوارب الضغط - مصممة خصيصاً لتحسين الدورة الدموية في الساقين

إذا احتجت لعلاج فقد تساعدك طباعة خيارات علاج الدوالي لمناقشتها مع طبيبك

الوقاية من الدوالي

يوجد خيارات بسيطة لاقتراحها فيما يتعلق بوقف ازدياد وضع الدوالي سوءاً، أو منع تنامي دوالي جديدة كلياً.

ومع ذلك، هناك طرق لتخفيف أعراض وجود الدوالي، مثل:

•     تجنّب الوقوف أو استمرارالجلوس لفترات طويلة، حاول أن تتحرك كل 30 دقيقة

•     خذ فترات راحة منتظمة على مدار اليوم، ارفع الساقين على الوسائد بينما تستريح لتخفيف الألم

•     مارس الرياضة بشكل منتظم، حيث يمكن بذلك تحسين الدورة الدموية والمساعدة على الحفاظ على وزن صحي.

الأعراض

يكون لون الدوالي أرجواني داكن أو أزرق وعادة ما تكون متشابكة ومنتفخة في المظهر.قد يواجه بعض الناس المصابون بالدوالي ألم أو إزعاج.

فضلاً عن مظهرها المميز، يمكن أن تشمل أعراض الدوالي ما يلي:

•     أرجل متألمة، ثقيلة وغير مريحة

•     توُّرم القدمين والكاحلين

•     لذع أو نبض في ساقَيك

•     تشنج العضلات في ساقَيك، خاصة في الليل

•     حكة جلدية، جلد جاف ورقيق فوق الوريد المصاب

تكون عادة هذه الأعراض أسوأ أثناء الطقس الحار أو إذا كنت قد وقفت لفترات طويلة من الزمن.  تتحسن هذه الأعراض عندما تتجول أو إذا استرحت ورفعت ساقَيك لأعلى. الوسائد هي وسيلة جيدة لرفع ساقيك بطريقة مريحة.

تتطور الدوالي عادة في الساقين، إما على الجزء الخلفي من بطة ساقك أو في داخل ساقك.ومع ذلك، فإنها يمكن أن تحدث في بعض الأحيان في أجزاء أخرى من الجسم أيضاً، مثل:

•     المريء (قصبة المريء)

•     الرحم (الرحم)

•     المهبل

•     الحوض

•     المستقيم (الجزء الخلفي)

راجع طبيبك إذا كنت قلقاً من مظهر أوردتك.

الأسباب

تحدث الدوالي عادة بسبب ضعف جدران وصمامات الوريد.

الصمامات الضعيفة

يوجد داخل أوردتك صمامات صغيرة ذات اتجاه واحد تُفتَح للسماح بعبور الدم ثم تُغلَق لمنعه من التدفق إلى الوراء.

في بعض الأحيان، يمكن أن تصبح جدران الأوردة ممتدة وتفقد مرونتها، مما يسبب إضعاف الصمامات. إذا لم تعمل الصمامات بشكل صحيح، فيمكن أن تسبب تسرُّب الدم وتدفقه إلى الوراء. إذا حدث هذا، فإن الدم سيتجمع في أوردتك، التي ستصبح متورّمة ومتضخمة.

إن الأسباب التي تجعل جدران الأوردة تمتد و صمامات أوردتك تضعف ليست مفهومة تماماً. تتطور الحالة عند بعض الناس من دون سبب واضح أو ظاهر.

عوامل الخطر

يوجد عدد من الأشياء التي يمكن أن تزيد احتمال إصابتك بالدوالي، وتشمل:

•     الجنس

•     الوراثة

•     العمر

•     زيادة الوزن

•     المهنة

•     الحمل

•     حالات أخرى

الجنس

إن النساء هن أكثر عرضة للإصابة بالدوالي من الرجال. وتشير الدراسات إلى أن هذا قد يكون بسبب ميل الهرمونات الأنثوية لإرخاء جدران الأوردة، مما يجعل الصمامات أكثر عرضة للتسريب. الهرمونات هي مواد كيميائية يفرزها الجسم.

الوراثة

يزداد خطر الإصابة بالدوالي إذا كان لدى أحد أفراد الأسرة المقرَّبين هذه الحالة. وهذا يُشير إلى حد ما أن جيناتك هي من تسبب الدوالي (وحدات المادة الوراثية التي ترثها من والديك).

انظر علم الوراثة للحصول على مزيد من المعلومات حول كيفية وراثتك لصفاتك الجسدية والسلوكية.

العمر

كلما كبرت في العمر، ستبدأ أوردتك بفقدان مرونتها كما ستتوقف الصمامات بداخلها عن العمل.

زيادة الوزن             

يشكِّل الوزن الزائد ضغطاً إضافياً على أوردتك، ما يعني أن عليها العمل بصعوبة لإرسال الدم إلى قلبك. هذا يمكن أن يشكِّل ضغطاً زائداً على الصمامات، مما يجعلهن أكثر عرضة للتسريب. يظهر تأثير وزن الجسم في تطور الدوالي بشكل أكثر خطورة لدى النساء.

يمكنك استخدام حاسبة الوزن الصحي للتحقق ما إذا كنت تعاني من زيادة الوزن.

المهنة

تُشير بعض الأبحاث إلى أن الوظائف التي تتطلب فترات وقوف طويلة قد تزيد من خطر الإصابة بالدوالي. وهذا لأن دمك لا يتدفق بسهولة عندما تكون واقفاً لفترات طويلة من الزمن.

الحمل

خلال فترة الحمل، تزداد كمية الدم للمساعدة في دعم نمو الجنين. يشكِّل هذا ضغطاً إضافياً على أوردتك.

تسبب أيضاً زيادة مستويات الهرمون أثناء الحمل استرخاء الجدران العضلية للأوعية الدموية، مما يزيد من الخطر أيضاً.

قد تتطور الدوالي أيضاً عندما يبدأ الرحم (الرحم) في النمو. كلما توسَّع الرحم فإنه يشكِّل ضغطاً على الأوردة في منطقة حوضك، ما قد يجعلها تصبح دوالي في بعض الأحيان.

على الرغم من أن الحمل يمكن أن يزيد من خطر تطور الدوالي، تجد أغلب النساء أن عروقهن الخطيرة تتحسن بعد ولادة الطفل.

انظر دليل الحمل لمزيد من المعلومات حول الوقاية من الدوالي أثناء الحمل.

حالات أخرى

في حالات نادرة، تحدث الدوالي بسبب حالات أخرى. و تشمل:

•     جلطة دموية سابقة

•     تورّم أو ورم في الحوض

•     أوعية دموية غير طبيعية

الاختبارات

إذا كان لديك دوالي ولم تسبب لك أي إزعاج، قد لا تحتاج إلى زيارة طبيبك

الدوالي هي حالة نادراً ما تكون خطيرة كما أنها لا تتطلب العلاج عادة.

ومع ذلك، يجب عليك طلب المشورة من طبيبك إذا:

•     كانت تسبب لك الألم أو عدم الراحة.

•     كان الجلد فوق أوردتك متقرِّح ومتهيِّج.

•     كان الألم في ساقَيك يسبب لك التهيُّج ليلاً ويُعكِّر نومك.

يتم تشخيص الدوالي من مظهرها. سيفحص طبيبك ساقَيك بينما تكون واقفاً للتحقق من علامات تورُّم.قد تُسأَل أيضاً لتصف أي ألم تعاني منه، وإذا كانت هناك حالات تجعل الدوالي أكثر سوءاً.على سبيل المثال، تجد بعض النساء أن دورتهن الشهرية (الطمث) تؤثر على الدوالي لديهن.

سيحتاج طبيبك أيضاً إلى معرفة ما إذا كنت في خطر متزايد من تطور الدوالي، مثل:

•     وجود تاريخ عائلي للدوالي

•     الحمل

•     الحصول على مؤشر كتلة الجسم السليم

•     وجود خثار الأوردة العميقة (جلطة دموية في أحد الأوردة العميقة في الجسم)

•     إصابة سابقة في الساق (على سبيل المثال، كُسِر عظم في ساقك سابقاً)

فحص إضافي

إذا شعر طبيبك أنه من الضروري فحص الدوالي لديك أكثر، فإنه قد يُحيلك إلى أخصائي الأوعية الدموية (طبيب متخصص في الأوردة)، الذي سيقرر إذا كان الفحص الإضافي ضرورياً.

في معظم الحالات، سيتم إجراء اختبار يُسمى الفحص بالموجات فوق الصوتية المزدوج.وهو نوع من الفحص الذي يَستخدم موجات صوتية عالية التردد لإنتاج صورة لأوردة ساقَيك. تُظهر الصورة تدفق الدم وتساعد أخصائي الأوعية الدموية في تحديد موقع أي صمامات تالفة قد تسبب لديك الدوالي.

العلاج

لا تحتاج الدوالي دائماً للعلاج . إذا لم تسبب الدوالي لك الإزعاج، فقد لا تحتاج إلى العلاج.

يكون عادة علاج الدوالي ضرورياً:

•     لتخفيف الأعراض، إذا كانت تسبب الدوالي لك الألم أو عدم الراحة

•     لعلاج المضاعفات، مثل تقرُّحات الساق، تورُّم الجلد أو تغيُّر لونه

•     لأسباب تجميلية،

إذا كانت الدوالي لديك بحاجة إلى العلاج، سيعتمد نوع العلاج على صحتك العامة، حجم، موقع وقساوة أوردتك.

سيكون اختصاصي الأوعية الدموية (طبيب متخصص في الأوردة) قادراً على تقديم النصح لك حول نموذج العلاج الأكثر ملاءمة لك.

في بعض الحالات، يمكن علاج الدوالي في المنزل.هناك أساليب بسيطة للتخفيف من الأعراض و تشمل ما يلي:

•     التدريب

•     تجنب الوقوف لفترات طويلة

•     رفع ساقيك

القثطرة بالتردد الحراري

القثطرة بالتردد الحراري هي واحدة من العلاجات المقترَحة الأولى عادة. وتنطوي على استخدام الطاقة إما من موجات الراديو عالية التردد (التذرية الترددات الراديوية) أو الليزر (العلاج بالليزر داخل الوريد) لسد الأوردة المصابة. يتم وصف هذه العلاجات بمزيد من التفصيل أدناه.

تذرية الترددات الراديوية

تنطوي تذرية الترددات الراديوية على تسخين جدار الدوالي لديك باستخدام طاقة الترددات الراديوية. يتم الوصول إلى الوريد عن طريق شق صغير فوق أو تحت الركبة تماماً .

يوجّه أنبوب ضيق، يُسمى القثطرة، في الوريد باستخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية. يتم إدراج المسبار في القثطرة التي ترسل طاقة الترددات الراديوية. يعمل هذا على تسخين الوريد حتى تضعف جدرانه، يُغلقه ويسدّه بإحكام. عندما يتم سد الوريد بإحكام، سيتم إعادة توجيه الدم بشكل طبيعي إلى إحدى أوردتك السليمة.

يتم إجراء تذرية الترددات الراديوية تحت مخدر موضعي.قد يسبب هذا الإجراء بعض الآثار الجانبية على المدى القصير، مثل الدبابيس والإبر (مذل).

قد تحتاج إلى ارتداء جوارب ضاغطة لمدة تصل إلى أسبوع بعد إجرائك تذرية الترددات الراديوية.

العلاج بالليزر داخل الوريد

كما هو الحال مع تذرية الترددات الراديوية، يتضمن العلاج بالليزر داخل الوريد إدخال القثطرة في أوردتك واستخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية لترشدها إلى الموضع الصحيح. يتم تمرير ليزر صغير عبر القثطرة ويتم وضعه في الجزء العلوي من الدوالي لديك.

ينقل الليزر نبضات قصيرة من الطاقة تسخِّن الوريد وتسده بإحكام. يتم سحب الليزر ببطء على طول الوريد باستخدام الفحص بالموجات فوق الصوتية لتوجيهه والسماح لكامل طول الوريد بالإغلاق.

يتم إجراء العلاج بالليزر داخل الوريد تحت مخدر موضعي.قد تشعر بعد الإجراء ببعض الشد في ساقيك، وقد تكون المناطق المصابة مرضوضة ومؤلمة. إن إصابة العصب محتملة أيضاً، لكنها عادة ما تكون مؤقتة فقط.

المعالجة بالتصليب

إذا لم يكن علاج القثطرة بالتردد الحراري مناسباً لك، فمن العادة أن يتم تقديم علاج يسمى المعالجة بالتصليب بدلاً من ذلك. ينطوي هذا العلاج على حقن رغوة خاصة في أوردتك. تندّب الرغوة الأوردة، التي تحكم إغلاقها. قد لا يكون هذا النوع من العلاج مناسباً إذا كان لديك سابقاً خثار الأوردة العميقة.

يتم توجيه الحقن إلى الوريد باستخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية. من الممكن علاج أكثر من وريد في نفس الجلسة.  ويتم عادة إجراء كل من المعالجة التصلبية القياسية والمعالجة التصلبية الرغوية تحت مخدر موضعي، حيث يستخدام الدواء المسكن لتخدير المنطقة التي يجري علاجها.

بعد التصليب، يجب أن تبدأ الدوالي لديك بالتلاشي بعد بضعة أسابيع بينما تتولى الأوردة الأقوى دور الأوردة التالفة، والتي لم تعد مليئة بالدم. قد تتطلب العلاج أكثر من مرة قبل أن يتلاشى الوريد وهناك احتمال أن يعود الوريد إلى الظهور.

على الرغم من أن المعالجة بالتصليب قد أثبت فعاليتها، ولكن ليس معروفاً حتى الآن إن كانت المعالجة التصلبية الرغوية فعالة في المدى الطويل.

يمكن أن تسبب المعالجة بالتصليب أيضاً آثار جانبية، بما في ذلك:

•     جلطات الدم في أوردة الساق الأخرى

•     صداع

•     آلام أسفل الظهر

•     تغييرات في لون الجلد، على سبيل المثال، بقع بنية حيث تتوضع الأوردة المعالَجة

•     إغماء

•     مشاكل مؤقتة في الرؤية

يجب أن تكون قادراً بعد المعالجة بالتصليب على المشي والعودة إلى العمل بعد ذلك على الفور.ستحتاج إلى ارتداء جوارب ضاغطة أو ضمادات لمدة تصل إلى أسبوع.

في حالات نادرة، قد تسبب المعالجة بالتصليب مضاعفات خطيرة محتملة، مثل السكتات الدماغية أو هجمات نقص تروية عابرة.

الجراحة

إذا كان كل من القثطرة بالتردد الحراري والمعالجة بالتصليب غير مناسبان بالنسبة لك، فعادة ما يتم تقديمك إلى إجراء عملية جراحية تسمى قطع الوريد لإزالة الأوردة المؤثِّرة.

يتم إجراء جراحة الدوالي عادة تحت التخدير العام، مما يعني أنك سوف تكون فاقداً للوعي أثناء العملية.ستكون عادة قادراً على العودة إلى المنزل في اليوم نفسه. ومع ذلك، قد يكون ضرورياً في بعض الحالات البقاء حتى صباح اليوم التالي في المستشفى، لا سيما إذا كنت تواجه عملية جراحية في كلتا ساقيك.

عملية الربط والتجريد

يستخدم معظم الجراحون تقنية تسمى عملية الربط والتجريد، التي تنطوي على ربط الوريد في الساق المصابة ثم إزالته.

يتم إجراء شقّان صغيران، بما يقرب من 5سم (2بوصة) في قطر دائرة. يتم إجراء الشق الأول قرب فخذك، في الجزء العلوي من الدوالي. ويتم إجراء الشق الثاني إلى أقصى أسفل ساقك، عادة ما يكون حول الركبة أو الكاحل. يتم ربط الجزء العلوي من الوريد (قرب فخذك) ويُغلَق.

يتم تمرير سلك رقيق مرن عبر الجزء السفلي من الوريد ومن ثم يُسحَب بحذر وتتم إزالته عبر الجزء السفلي لساقك. 

لن يتأثر تدفق الدم في ساقيك عن طريق الجراحة. وذلك لأن الأوردة التي تقع في أعماق ساقيك ستتولى دور الأوردة التالفة.

يمكن أن تسبب عملية الربط والتجريد ألم، رضوض ونزيف. سيكون من النادر حدوث مضاعفات أكثر خطورة، ولكن يمكن أن تشمل تلف الأعصاب أو الخثار الوريدي العميق، حيث تتشكل الجلطة الدموية في أحد الأوردة العميقة في الجسم.

قد تحتاج بعد هذا الإجراء ما بين واحد إلى ثلاثة أسابيع للتعافي قبل العودة إلى العمل، على الرغم من أن هذا سيعتمد على صحتك العامة ونوع العمل الذي تقوم به. قد تحتاج إلى ارتداء جوارب ضاغطة لمدة تصل إلى أسبوع بعد الجراحة.

الجوارب الضاغطة

صُممت الجوارب الضاغطة خصيصاً لضغط ساقيك باستمرار لتحسين الدورة الدموية. وغالباً ما تكون أشد في الكاحل وتصبح مرنة تدريجياً كلما امتدت إلى أبعد من ساقك. كما أنها تشجع تدفق الدم إلى الأعلى نحو قلبك.

قد تساعد الجوارب الضاغطة في تخفيف الألم، الانزعاج والتورّم في ساقيك الناجم عن الدوالي لديك.ومع ذلك، من غير المعروف ما إذا كانت تساعد الجوارب على منع ازدياد وضع الدوالي لديك سوءاً، أو منع ظهور دوالي جديدة.

يوصى باستخدام الجوارب الضاغطة كعلاج طويل الأمد للدوالي فقط إذا كانت جميع العلاجات المذكورة أعلاه ليست مناسبة لك.إذا كنت حاملاً وكان لديك الدوالي، فقد يتم تقديم العلاج بالجوارب الضاغطة لك لفترة الحمل بدلاً من العلاجات المذكورة أعلاه.

تتوفر الجوارب الضاغطة في مجموعة متنوعة من الأحجام والضغوط المختلفة.  يتم وصف جوارب لمعظم الأشخاص ممن لديهم دوالي من الدرجة 1 (ضغط خفيف) أو الفئة 2 (ضغط متوسط). وهي متاحة أيضاً في:

•     ألوان مختلفة

•     أطوال مختلفة: يصل بعضها إلى الركبة ويغطي بعضها أيضاً فخذك

•     أنماط قدم مختلفة: يغطي بعضها القدم بأكملها وبعضها يتوقف قبل أصابع قدميك

 تتوفر أيضاً جوارب ضاغطة ضيقة.

قد تحتاج إلى ارتداء جوارب ضاغطة لبقية حياتك إذا كان لديك قصور وريدي عميق. قصور وريدي عميق هو المكان الذي يكون لديك فيه مشاكل مع الصمامات، أو انسداد في الأوردة العميقة في الساقين. في هذه الحالات، ستحتاج إلى ارتداء جوارب ضاغطة حتى لو كنت قد خضعت لعملية جراحية لعلاج بعض الدوالي.

ارتداء جوارب ضاغطة

ستحتاج عادة لارتداء جواربك الضاغطة حالما تستيقظ في الصباح وتخلعها عندما تذهب إلى السرير. يمكن أن تكون غير مريحة، لا سيما خلال الطقس الحار، ولكن من المهم ارتداء جواربك بشكل صحيح بالنسبة لك للحصول على فائدة أكثر منها.

اسحبهما كلاهما للأعلى حتى يتم تطبيق المستوى الصحيح من الضغط على كل جزء من ساقك. لا تدع الجارب يلتف أو يحفر في جلدك في نطاق ضيق حول ساقك.تحدّث إلى طبيبك إذا كانت الجوارب غير مريحة أو لا تبدو ملائمة. قد يكون من الممكن الحصول على جوارب حسب الطلب من شأنها أن تلائمك تماماً.

إذا تم النصح بالجوارب الضاغطة حسب الطلب، سوف يتم قياس ساقيك في عدة أماكن لضمان أن حجم جواربك صحيح. إذا كانت ساقيك متورمتان في كثير من الأحيان، فإنها يجب أن تقاس في الصباح، عندما يُحتمَل أن يكون أي تورم صغير.

إذا كانت الجوارب الضاغطة تسبب جفاف الجلد على ساقيك، فحاول وضع كريم ترطيب (المُطرِّيات) قبل أن تذهب إلى الفراش للحفاظ على بشرتك رطبة.

يجب عليك أيضاً ترقب أي علامات التهاب على ساقيك، وكذلك ظهور البثور وتغيير اللون.

الحفاظ على الجوارب الضاغطة

يجب تبديل الجوارب الضاغطة عادة كل ثلاثة إلى ستة أشهر. إذا أصبحت جواربك تالفة، تحدَّث إلى طبيبك لأنها قد لا تكون فعّالة.  
يجب أن يتم وصف جاربَين لك، (أو مجموعتين من الجوارب إذا كنت ترتدي واحدة على كل ساق) بحيث يتم ارتداء جارِب واحد في حين يتم غسل الآخر وتجفيفه.يجب أن يتم غسل الجوارب الضاغطة باليد في ماء دافئ ويجفَّف بعيداً عن الحرارة المباشرة.

عملية قطع الوريد عبر الطاقة الكهربائية

يتم إجراء شق أو اثنين من الشقوق الصغيرة في ساقك خلال عملية قطع الوريد بالطاقة الكهربائية. سيضع الجرّاح ضوءاً خاصاً، يسمى بمنظار المعاينة الشفوفية، تحت جلدك بحيث يكون قادراً على رؤية الأوردة التي تحتاج إلى إزالة.سيتم قطع الأوردة التالفة قبل أن تتم إزالتها عبر شقوق باستخدام جهاز الشفط.

يمكن أن يتم إجراء عملية قطع الوريد عبر الطاقة الكهربائية إما تحت التخدير العام أو التخدير الموضعي. قد تعاني بعض الرضوض أو النزيف بعد ذلك.

يوجد بعض الشكوك حول فعالية هذا العلاج وسلامته، لأنه جديد نسبياً. 

نمط الحياة

يوجد خيارات بسيطة لاقتراحها فيما يتعلق بوقف ازدياد وضع الدوالي سوءاً، أو منع تنامي دوالي جديدة كلياً.

و مع ذلك، هناك طرق لتخفيف أعراض وجود الدوالي، مثل:

•     تجنّب الوقوف أو استمرارالجلوس لفترات طويلة، حاول أن تتحرك كل 30 دقيقة

•     خذ فترات راحة منتظمة على مدار اليوم، ارفع الساقين على الوسائد بينما تستريح لتخفيف الألم

•     مارس الرياضة بشكل منتظم، حيث يمكن بذلك تحسين الدورة الدموية والمساعدة على الحفاظ على وزن صحي.

المضاعفات

يمكن أن تسبب الدوالي مضاعفات لأنها توقف تدفق الدم بشكل صحيح. لن تتطور المضاعفات عند معظم الناس ممن هم مصابون بالدوالي، ولكن إذا تطورت المضاعفات لديك ، فإنها ستظهر عادة لأول مرة بعد عدة سنوات من إصابتك بالدوالي.

يتم شرح بعض مضاعفات الدوالي المحتملة أدناه.

النزيف

يمكن في بعض الأحيان أن تنزف الدوالي القريبة من سطح جلدك إذا جرحت أو صدمت ساقك. قد يكون من الصعب إيقاف النزيف. يجب عليك الإستلقاء ورفع ساقك وتطبيق الضغط المباشر على الجرح. اطلب المشورة الطبية الفورية إذا لم تستطع وقف النزيف.

التهاب الوريد الخثاري

التهاب الوريد الخثاري هو التهاب (تورّم) أوردة ساقك ينجم عن جلطات الدم التي تتشكل في الوريد. يمكن أن يحدث هذا داخل الدوالي لديك، ويمكن أن:

•     تكون مؤلمة

•     تبدو حمراء

•     تشعر بحرارة

عندما يحدث التهاب الوريد الخثاري في واحدة من الأوردة السطحية في ساقك فهو يعرف بالتهاب الوريد الخثاري السطحي. الوريد السطحي هو الوريد الذي يقع مباشرة تحت سطح الجلد.

يمكن علاج التهاب الوريد الخثاري كالدوالي بجوارب ضاغطة.  في بعض الحالات، قد يتم وصف مضادات الإلتهابات غيرالستيرويدية (المسكِّنات)، مثل الإيبوبروفين.

القصور الوريدي المزمن

إذا لم يتدفق الدم في أوردتك بشكل صحيح، فإنه يمكن أن يتداخل مع المسلك الذي يُصرِّف فيه جلدك الأوكسجين والمغذيات وفضلات الإنتاج مع دمك. إذا تعطل الصرف لفترة طويلة من الزمن فإنه ما يُعرَف بالقصور الوريدي المزمن.

يمكن أن يسبب القصور الوريدي المزمن أحياناً تطور حالات أخرى، بما في ذلك تلك الموضحة أدناه.

الأكزيما الوريدية

الأكزيما الوريدية هي حالة تجعل جلدك أحمر اللون، قشري و متقشِّر.تستطيع أيضاً أن تطور البثور وتقشّر جلدك.

تكون هذه الحالة دائمة في كثير من الأحيان.

التصلب الجلدي الشحمي

يسبب التصلب الجلدي الشحمي تصلُّب وشد جلدك، وقد تجده يتحول إلى أحمر أو بني اللون.تصيب هذه الحالة عادة منطقة بطَّة الساق.

القرحة الوريدية

تتطور القرحة الوريدية عندما يكون هناك ضغط زائد في أوردة أسفل ساقك. ويسبب هذا تسرب سوائل من وريدك، وتجمَّعها تحت الجلد. يمكن أن تسبب هذه السوائل رقة الجلد، انتفاخه وضعفه في النهاية ليٌشكِّل قرحة. تتشكل القرحة الوريدية الأكثر شيوعاً في منطقة الكاحل.

يجب عليك مراجعة الطبيب فوراً إذا لاحظت أي تغييرات غير عادية في جلدك، مثل تلك المذكورة أعلاه.يمكن عادة علاج هذه الحالات بسهولة، ولكن من المهم أن تتلقى العلاج في أقرب وقت ممكن.

اقرأ المزيد عن قروح الساق الوريدية.

المراجع

http://www.nhs.uk/conditions/varicose-veins/Pages/Whatarevaricoseveins.aspx

Last Review Date

2012-08-19

Next Review Date

2014-08-19 

محتوى موقع دكتوري بما في ذلك كل النصوص، الرسومات، الصور، وغيرها من المواد لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. المعلومات المقدمة ليست بديلاً عن الاستشارة الطبية الاختصاصية أو التشخيص الاختصاصي. علاوةً على ذلك، فإن المعلومات الواردة في هذا الموقع لا ينبغي أن تؤخذ كاستشارة طبية نهائية فيما يتعلق بأي حالة أو وضع فردي. نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الخدمات الصحية المؤهلين مع أي أسئلة قد تكون لديك فيما يتعلق بأي حالة طبية أو صحتك العامه.

⇐ الرجوع الى القلب / الاوعيه الشعريه

^ اعلى الصفحة