الحصى الصفراوية

المقدمة

إن الحصى الصفراوية عبارة عن حصيات صغيرة، عادة ما تكون مصنوعة من الكولسترول، ويتم تشكيلها في المرارة. وهي لا تسبب أي أعراض في معظم الحالات.

ولكن، إذا حُصرت حصوة في قناة (فتحة) داخل المرارة يمكن أن تؤدي إلى آلام بطن شديدة مفاجئة تستمر عادة من ساعة إلى خمس ساعات. ويُعرف هذا النوع من آلام البطن بالمغص الصفراوي .

المصطلح الطبي للأعراض والمضاعفات التي تتعلق بالحصة الصفراوية هو مرض الحصى الصفراوية أو التَحَصٍّ صفراوي.

يمكن لمرض الحصى الصفراوية أيضا أن يسبب التهاب المرارة. ويمكن لذلك أن يسبب ألماً مستمراً، يرقان، وارتفاع في درجة الحرارة (حمى) لدرجة 38 ° سيلسيوس (100.4 ° فهرنهايت) أو أعلى.

يمكن في بعض الحالات أن تنتقل حصوة إلى البنكرياس، مما يؤدي إلى تخرشه والتهابه. ويُعرف ذلك باسم   التهاب البنكرياس الحاد مما يسبب آلاماً في البطن تسوء تدريجياً.

المرارة

المرارة عضو صغير، يشبه الجيب يقع تحت الكبد. الوظيفة الرئيسية للمرارة هي تخزين وتجميع العصارة الصفراوية.

الصفراء عبارة عن سائل يتم إنتاجه في الكبد، يساعد على هضم الدهون. يتم تمريره من الكبد من خلال سلسلة من القنوات، المعروفة باسم القنوات الصفراوية إلى المرارة.

يتم تخزين العصارة الصفراوية في المرارة، وبمرور الوقت، يصبح أكثر تركيزاً، مما يجعله أفضل لهضم الدهون. وإن المرارة قادرة على تزويد الجهاز الهضمي بالصفراء عندما يطلبها.

علاج الحصى الصفراوية

إن علاج مرض الحصى الصفراوية واضح ومباشر نسبياً. وإن العلاج الأكثر شيوعاً هو الخضوع لعملية جراحية لإزالة المرارة. 

ويشير الأطباء إلى هذا الإجراء باسم استئصال المرارة بالمنظار. هذا النوع من الجراحة آمن عموماً ويوجد احتمال ضئيل لحدوث مضاعفات.

كما يوجد العديد من العلاجات غير الجراحية التي يمكن استخدامها لتفتيت الحصى الصفراوية، لكن بالغالب ستعود لتتشكل في وقت لاحق. مما يجعل الجراحة الخيار الأفضل عندما يكون ذلك ممكناً.

يمكنك أن تعيش حياة طبيعية تماماً في حال استئصال المرارة. فهي عضو مفيد لكن ليس ضرورياً. كما سيستمر كبدك بإنتاج الصفراء من أجل هضم الطعام.

لماذا أُصبتُ بالحصى الصفراوية؟

يُعتقد أن الحصى الصفراوية تظهر بسبب وجود خلل في تركيب المواد الكيميائية للصفراء في المرارة.

في معظم الحالات تصبح مستويات الكوليسترول في الصفراء عالية جداً ويشكل الكولسترول الزائد الحصيات.

ستكون أكثر عرضة لخطر الإصابة بالحصى الصفراوية إذا كنت:

•     بدين

•     الإناث - النساء أكثر عرضة للإصابة بالحصى الصفراوية من 2-3 مرات أكثر من الرجال

•     في سن الـ40 أو أكثر - معظم حالات مرض الحصى الصفراوية تظهر أولاً لدى الأشخاص الذين تصل أعمارهم من 40 إلى أعلى

•     الأم - النساء الاتي حملن مسبقاً لعدة مرات معرضين لمخاطر الإصابة بأمراض الحصة الصفراوية. يُعتقد أنه يمكن للتغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل أن تزيد من مستويات الكوليسترول في الدم

من يُصاب به؟

إن الحصى الصفراوية مرض شائع جداً. وتشير التقديرات إلى أنه حوالي واحد من 10 من السكان البالغين في إنكلترا مصاب بالحصى الصفراوية. ولكنه، في معظم الحالات لا يسبب أعراضاً.

هناك احتمال واحد من بين كل 50 حالة من الحصى الصفراوية بظهور أعراض. يعاني معظم الناس من المغص الصفراوي فقط، بينما هناك أقلية من الناس تمضي قدماً لتطوير أعراض أو مضاعفات أكثر إزعاجاً.

المضاعفات

إن سرطان المرارة أحد المضاعفات النادرة ولكن الخطيرة للحصى الصفراوية.

هناك أحد المضاعفات الأخرى النادرة والخطيرة للحصى الصفراوية مثل عِلَّوص الحصى الصفراوية. حيث تنغلق الأمعاء بسبب الحصوة. ويمكن أن يسبب ذلك أعراض مثل التقيؤ والإمساك.

التوقعات

في معظم الحالات يتم علاج مرض الحصى الصفراوية بسهولة. 
 
يمكن للحالات الشديدة جداً أن تصبح مهدِّدة للحياة، خاصة من هم في حالة صحية سيئة مسبقاً، ولكن الوفيات الآن نادرة في انكلترا. وتشير التقديرات إلى أن احتمال الوفاة من مرض الحصى الصفراوية هو أقل من واحد في 175.

الأعراض

إن أكثر أعراض الحصى الصفراوية شيوعاً هي المغص الصفراوي، الذي يحدث عندما تسد حصوة واحدة القناة الصفراوية بشكل مؤقت.

إن القناة الصفراوية هي بنية تشبه الأنبوب تحمل الصفراء من الكبد إلى المرارة ثم إلى الجهاز الهضمي.

المغص الصفراوي

المغص الصفراوي هو ألم مفاجئ وشديد يستمر عادة لأكثر من ساعة (على الرغم من أنه يستمر في بعض الأحيان لبضع دقائق فقط). يمكن الشعور بالألم في :

•     وسط البطن، تحت عظمة الصدر، وفوق سرتك

•     الجزء العلوي الأيمن من البطن، مع ألم يصل إلى لوح كتفك

إن الألم ثابت، راكِد ولن تخف حدته عندما تذهب إلى المرحاض، لتمرير الرياح أو في حال كنت مريضاً.

يمكن تحفيز الألم بتناول الأطعمة الدهنية كما يمكن أن يوقظك أثناء الليل.

يحدث المغص الصفراوي عادة بشكل غير منتظم. بعد نوبة من الألم، قد تمر عدة أسابيع أو أشهر قبل أن تصيبك نوبة أخرى.

بالإضافة إلى الألم الذي يصاحب المغص الصفراوي، يعاني عدد من الناس أيضاً من:

•     الشعور بالغثيان

•     الشعور بالمرض

•     التعرق المفرط

يشير الأطباء في بعض الأحيان إلى المغص الصفراوي باسم مرض الحصوة الغير معقد.

تطور الأعراض

إذا لم تظهر عليكم أعراض المغص الصفراوي فهذا لا يعني بالضرورة أنه سيظهر لديكم نموذج أكثر خطورة من أمراض المرارة مثل التهاب المرارة الحاد أو التهاب البنكرياس الحاد.

تشير التقديرات إلى أن حوالي شخص واحد فقط من 20 شخصاً ممن يعانون من المغص الصفراوي يستمرون حتى تظهر لديهم أعراض أكثر شدة.

يستخدم الأطباء ثلاث فئات عندما يصفون مرض الحصى الصفراوية:

•     الحصى الصفراوية من دون أعراض - مرض الحصى الصفراوية اللا أعراضي

•     الحصى الصفراوية التي تسبب نوبات من آلام البطن (المغص الصفراوي) - مرض الحصى الصفراوية الغير معقد

•     أشكال حادة من مرض الحصى الصفراوية - المعروف باسم مرض الحصى الصفراوية المعقد

وقت طلب المشورة الطبية

إذا كنت تعتقد أنك تعاني من نوبات المغص الصفراوي فعليك تحديد موعد مع الطبيب.

يجب عليك طلب المشورة الطبية فوراً إذا كنت تواجه أي من الأعراض التالية:

•     اليرقان - اصفرار الجلد والعينين

•     ألم في البطن يستمر لفترة أطول من ثماني ساعات

•     درجة حرارة عالية مع قشعريرة

•     ألم شديد في البطن والعجز عن إيجاد وضعية تخفف الألم

اتصل بطبيبك على الفور للحصول على المشورة.

الأسباب

يُعتقد أن الحصى الصفراوية تظهر بسبب وجود خلل في تركيب المواد الكيميائية التي تشكل الصفراء في المرارة. و الصفراء عبارة عن السائل الذي يتم إنتاجه في الكبد للمساعدة على هضم الدهون.

لا يزال السبب الذي يؤدي إلى هذا الخلل غير واضح، ولكن من المعروف أن الحصى الصفراوية يمكن أن تتشكل بطريقتين :

•     وجود مستويات مرتفعة بشكل غير عادي من الكولسترول داخل المرارة، فالكولسترول الزائد يتصلب تدريجياً ليشكل حصيات، وتتشكل أربعة من أصل كل خمسة حصيات من الكوليسترول

•     بوجود مستويات مرتفعة بشكل غير عادي من البيليروبين داخل المرارة؛ البيليروبين هو منتج يطرح عندما تتحلل بعض الكريات الحمراء- والحصية الوحيدة المتبيقية من أصل خمسة حصيات في المرارة تتكون من البيليروبين

من هو الأكثر عرضة للإصابة؟

إن الحصى الصفراوية أكثر شيوعاً لدى المجموعات التالية:

•     النساء، وبخاصة من حملن مسبقاً لعدة مرات

•     الناس الذين يعانون من السمنة المفرطة - الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن وفقاً لمؤشر كتلة الجسم بمقدار 30 أو أعلى.

•     الناس الذين في سن الـ40 أو فوقه (كلما كنت أكبر سناً، كلما كنت أكثر عرضة للإصابة بالحصى الصفراوية)

•     الناس الذين يعانون من تليّف الكبد (تندّب الكبد)

•     الناس المصابين باضطرابات الجهاز الهضمي اضطرابات كرون ومتلازمة القولون العصبي

•     الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي مع الحصى الصفراوية (حوالي ثلث الأشخاص الذين يعانون من الحصى الصفراوية لديهم أحد أفراد الأسرة المقربين مصاب بالحصى الصفراوية)

•     الأشخاص الذين فقدوا الوزن في الآونة الأخيرة، إما نتيجة لجراحة أو باتباع نظام غذائي لانقاص الوزن مثل ربط المعدة

•     الأشخاص الذين يتناولون دواء السيفترياكسون، وهو مضاد حيوي يستخدم لعلاج مجموعة من الأمراض، بما في ذلك الإلتهاب الرئوي، التهاب السحايا ومرض السيلان

النساء اللاتي يتناولن حبوب منع الحمل المدعمة التي تؤخذ عن طريق الفم أو يخضعون للعلاج بجرعة عالية من الأستروجين (الذي يستخدم أحيانا لعلاج ترقق العظام وسرطان الثدي وانقطاع الطمث) فيكون لديهم أيضاً خطر متزايد من الإصابة بالحصى الصفراوية.

عوامل الخطر الأخرى المحتملة

يشكل وجود مرض السكري من النوع 2 وعدم ممارسة الرياضة أيضاً عوامل خطر محتملة. إلا أنه لم يتم حتى الآن الإثبات بشكل قاطع أنها تزيد من خطر ظهور مشاكل في المرارة. 

عوامل الخطر

يُعتقد أن الحصى الصفراوية تظهر بسبب وجود خلل في تركيب المواد الكيميائية للصفراء في المرارة.

في معظم الحالات تصبح مستويات الكوليسترول في الصفراء عالية جداً ويشكل الكولسترول الزائد الحصيات.

ستكون أكثر عرضة لخطر الإصابة بالحصى الصفراوية إذا كنت:

•     بدين

•     الإناث - النساء أكثر عرضة للإصابة بالحصى الصفراوية من 2-3 مرات أكثر من الرجال

•     في سن الـ40 أو أكثر - معظم حالات مرض الحصى الصفراوية تظهر أولاً لدى الأشخاص الذين تصل أعمارهم من 40 إلى أعلى

•     الأم - النساء الاتي حملن مسبقاً لعدة مرات معرضين لمخاطر الإصابة بأمراض الحصة الصفراوية. يُعتقد أنه يمكن للتغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل أن تزيد من مستويات الكوليسترول في الدم

اقرأ المزيد عن أسباب مرض الحصى الصفراوية.

من يُصاب به؟

إن الحصى الصفراوية مرض شائع جداً. وتشير التقديرات إلى أنه حوالي واحد من 10 من السكان البالغين في إنكلترا مصاب بالحصى الصفراوية. ولكنه، في معظم الحالات لا يسبب أعراضاً.

هناك احتمال واحد من بين كل 50 حالة من الحصى الصفراوية بظهور أعراض. يعاني معظم الناس من المغص الصفراوي فقط، بينما هناك أقلية من الناس تمضي قدماً لتطوير أعراض أو مضاعفات أكثر إزعاجاً.

الاختبارات

غالباً ما يتم الكشف عن وجود الحصى الصفراوية عن طريق الصدفة خلال إجراء فحوصات غير متعلقة بهذا الأمر.

يتم الكشف عنها عادة خلال :

•     اختبارات الدم - الإختبارات التي تظهر خلل في وظائف الكبد قد تشير إلى وجود الحصى الصفراوية

•     التصوير بالموجات فوق الصوتية - حيث تستخدم موجات صوتية عالية التردد لإنشاء صورة لجزء داخلي للجسم

•     بالأشعة والتصوير، مثل التصوير المقطعي والتصوير بالرنين المغناطيسي - أنظر أدناه

أحيانا، يتم الكشف عن الحصى الصفراوية خلال تصوير البطن بالأشعة السينية؛ لا تظهر إلا الحصى الصفراوية التي تحتوي على الكثير من الكالسيوم بشكل واضح بالأشعة السينية.

إذا كنت تعاني من الأعراض التي يمكن أن تترافق مع مرض الحصى الصفراوية، سيريد طبيبك أن تعرف ما إذا كان ذلك بسبب المغص الصفراوي (الذي لا يتطلب معالجة عاجلة) أو بسبب شكل أكثر خطورة من أمراض المرارة، مثل التهاب المرارة (مما قد يتطلب معالجة عاجلة).

وسوف يسألك عن الأعراض التي ظهرت لديك، وربما أيضاً يجري اختبار بسيط يعرف باسم اختبار إشارة مورفي. ستقوم بالتنفس ويقوم الطبيب بالنقر بلطف على البطن بالقرب من موقع المرارة. إذا كان النقر يسبب الألم، فيشير ذلك عادةً إلى أن مرارتك ملتهبة.

كما يمكن التأكد من وجود الحصى الصفراوية باستخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية. قد تخضع أيضاً لسحب دم لاختبار وظيفة الكبد. وهذا النوع من اختبار الدم يقيّم حالة الكبد. إذا انتقلت الحصى الصفراوية في القناة الصفراوية، سيتم تعطيل الأداء الطبيعي لكبدك.

إذا أشارت الأعراض التي لديك إلى وجود مغص صفراوي فسوف يتم تحويلك بعد ذلك إلى فحص روتيني بالموجات فوق الصوتية.

إذا أشارت الأعراض التي لديك إلى شكل أكثر شدة من مرض المرارة فسوف تنقل إلى المستشفى في نفس اليوم لإجراء فحص بالموجات فوق الصوتية أو فحص آخر.

تصوير الأقنية الصفراوية

عندما يتم تشخيص الحصى الصفراوية، سيقدم إجراء يسمى تصوير الأقنية الصفراوية المزيد من المعلومات عن حالة المرارة.

يستخدم تصوير الأقنية الصفراوية صبغة معينة تظهر بالأشعة السينية. يتم إدخال صبغة في قناتك الصفراوية إما خلال عملية (صورة الأوعية الصفراوية خلال الجراحة) أو باستخدام كاميرا مرنة من الألياف البصرية (منظار). ويسمى هذا الإجراء التصوير الترجيعي للمرارة والبنكرياس عبر المنظار (إي.آر.سي.بي).

بعد أن يتم عرض الصبغة، يتم أخذ صور الأشعة السينية. فإنها تكشف عن أي شذوذ في الصفراء أو أنظمة البنكرياس لديك. إذا كانت نظم مرارتك وصفرائك تعمل بشكل طبيعي، سيتم امتصاص الصبغة إلى الأماكن التي يفترض أن تذهب

إليها (الكبد، القنوات الصفراوية، الأمعاء والمرارة).

فحوصات الرنين المغناطيسي

التصوير بالرنين المغناطيسي والمسح الضوئي، الذي يستخدم مجالات مغناطيسية قوية لإنتاج صورة مفصلة لداخل الجسم. هناك ميلٌ لاستخدام الماسحات الضوئية للتصوير بالرنين المغناطيسي في حال كان هناك اشتباه بوجود حصاة صفراوية.

الأشعة المقطعية

تؤخذ صور الأشعة السينية من زوايا مختلفة وتظهر الصور التي تتم معالجتها الجسم في شرائح. ويعرف ذلك بإسم المسح الضوئي لتضاريس الجسم بالكمبيوتر.

يمكن لذلك أن يظهر الحصى الصفراوية كأمر عرضي أو يمكن أن يستخدم للتحقق من وجود مضاعفات للحصاة الصفرواية مثل التهاب البنكرياس الحاد. وغالباً ما يتم إجراء هذا الإختبار بشكل طارئ لتشخيص سبب الآلام الشديدة في البطن.

العلاج

سوف تعتمد خطة العلاج الخاصة بك على كيفية تأثير الأعراض على حياتك اليومية.

في حالات الإصابة بالحصى الصفراوية من دون أعراض، يوصى غالباً بوثيقة "الرصد النشط ". هذا يعني أنك لن تحصل على أي علاج فوري، ولكن يتوجب عليك أن تُعلم طبيبك إذا لاحظت أي أعراض .

كقاعدة عامة، كلما استغرق ظهور الأعراض وقتاً أطول، كلما قلّ الإحتمال بأن تزداد حالتك سوءاً.

قد تحتاج إلى علاج إذا كان لديك حالة معينة قد تزيد من خطر الإصابة بمضاعفات. تشمل هذه الحالات ما يلي:

•     تندّب الكبد (تليّف الكبد)

•     ارتفاع ضغط الدم داخل الكبد - المعروف باسم فرط ضغط الدم البابي، ويمكن أن يظهر في كثير من الأحيان كنتيجة لمضاعفات أمراض الكبد الكحولية

•     مرض السكري  

ويمكن أيضاً أن يوصى بالعلاج إذا أظهر الفحص وجود مستويات عالية من الكالسيوم داخل المرارة، فذلك يمكن أن يؤدي إلى سرطان المرارة في وقت لاحق خلال الحياة.

إذا كان لديك نوبات مغص صفراوي. فسوف يعتمد العلاج على كيفية تأثير الأعراض على أنشطتك اليومية. إذا كانت الأعراض خفيفة وغير متواترة، قد توصف المسكنات للسيطرة على النوبات المتوقع حدوثها لاحقاً.

عادة سيوصى بعملية جراحية لاستئصال المرارة (استئصال المرارة بالمنظار) إذا كانت الأعراض أكثر شدة، تحدث بشكل متكرر وتؤدي إلى تدهور طريقة حياتك.

استئصال المرارة بالمنظار

إن استئصال المرارة عبارة عن عملية جراحية لإزالة المرارة، والمنظار هو نوع من جراحة ثقب المفتاح.

تُفتح ثلاث أو أربع ثقوب صغيرة (كل منها حوالي 1سم أو أقل) في بطنك. سوف يكون أحدها عند أسفل البطن والآخرَين على الجانب الأيمن من البطن.

ثم يتم نفخ البطن باستخدام غاز ثاني أكسيد الكربون. وهذا إجراء غير مؤذي، يسهّل على الجراح رؤية أعضائك.

يتم إدخال منظار البطن (تلسكوب رقيق و طويل مع ضوء صغير وكاميراً فيديو في النهاية) من خلال أحد الثقوب الموجودة على بطنك. هذا ما يسمح للجراح باستعراض العملية على شاشة فيديو.

سيزيل الجراح المرارة باستخدام أدوات جراحية خاصة.

في بعض الأحيان، وفي حال خطر وجود حصاة صفراوية في القناة الصفراوية، يتم أخذ صورة بأشعة اكس للقناة الصفراوية (صورة جراحية للأوعية الصفراوية) أيضاً خلال العملية. إذا تم العثور على حصى في المرارة، فيمكن إزالتها في بعض الأحيان أثناء إجراء العملية الجراحية.

إذا لم يتم إجراء العملية بهذه الطريقة أو حدثت مضاعفات غير متوقعة، فسيكون من الضروري تحويل العملية إلى استئصال مفتوح للمرارة (انظر أدناه).

يمكن أيضا إزالة الحصيات في القناة الصفراء قبل أو بعد عمليتك بتنظير خاص يسمى إي.آر.سي.بي، أو التصوير الترجيعي للمرارة والبنكرياس عبر المنظار.

بعد أن تتم إزالة المرارة، يتسرب الغاز الموجود في البطن من خلال منظار البطن، وتغلق الثقوب بغرزات قابلة للذوبان ومغطاة بالضمادات.

تستمر العملية من 60 إلى 90 دقيقة وتُنفّذ عادة كإجراء يستغرق يوم واحد، بحيث تتمكن من العودة إلى المنزل في نفس اليوم.

استئصال المرارة بالمنظار بثقب واحد

إن استئصال المرارة بالمنظار بثقب واحد هو نوع أكثر حداثة من العمليات الجراحية التي تُجرى لإزالة المرارة.

يُفتح ثقب واحدة صغير فقط، له ميزة تجميلية بحيث يترك ندبة بالكاد مرئية.

ومع ذلك لم يتم إجراء استئصال المرارة بالمنظار بثقب واحد بنفس تواتر استخدام الطريقة التقليدية لاستئصال المرارة بالمنظار، لذلك ما يزال هذا المجال يتطور جداً طبياً.

كما إن التوصل إلى هذا النوع من الجراحة محدود أيضاً لأنه يحتاج جراح خبير مدرّب بشكل خاص.

استئصال المرارة المفتوح

قد لا يوصى في بعض الأحيان باستئصال المرارة بالمنظار. و قد يكون ذلك راجعاً إلى أسباب تقنية، مخاوف تتعلق بالسلامة أو إلى وجود حصوات في القناة الصفراوية لا يمكن إزالتها بطريقة أخرى. لا يجوز أن يوصى باستئصال المرارة بالمنظار إذا كنت:

•     في المرحلة الثالثة من الحمل (الشهور الثلاثة الأخيرة)

•     تعاني من السمنة المفرطة - زيادة الوزن للغاية وكان مؤشر كتلة الجسم لديك 40 أو أعلى

•     لديك تليف الكبد (تندّب الكبد)

•     لديك حالة تؤثر على قدرة الدم على التخثر (أن يصبح كثيفاً)، مثل الناعور

في هذه الحالة، قد يوصى باستئصال المرارة بعملية مفتوحة. خلال هذا الإجراء، سيُفتح شق في البطن تحت الضلوع من 10-15 سم (4-6 بوصة). وهذا سيؤدي إلى ظهور ندب.

الجراحة المفتوحة فعالة مثل الجراحة بالمنظار، ولكن عملية الشفاء منها تستغرق وقتاً أطول. يستغرق معظم الناس حوالي ستة أسابيع للتعافي من الآثار المترتبة على استئصال المرارة المفتوحة.

التصوير الترجيعي للمرارة والبنكرياس عبر المنظار

التصوير الترجيعي للمرارة والبنكرياس عبر المنظار هو إجراء يهدف إلى إزالة القناة الصفراء. وقد يكون هذا الإجراء الوحيد المطلوب لدى بعض المرضى. ولكن، تبقى المرارة والحصى الموجودة فيها.

يتم إجراء التصوير الترجيعي للمرارة والبنكرياس عبر المنظار عادة تحت التخدير، مما يعني أنك سوف تكون مستيقظاً خلال العملية ولكن لن تشعر بأي ألم.

إن التصوير الترجيعي للمرارة والبنكرياس عبر المنظار مشابه لتصوير الأقنية الصفراوية التشخيصي، إلا أنه يتم تمرير سلك كهربائي من خلال المنظار، ويستخدم لتوسيع الفتحة في القناة الصفراوية لديك. ثم تتم إزالة الحصيات من القناة الصفراوية أو تُترك لتمر عبر الأمعاء. أحيانا يتم وضع أنبوب ضيق صغير يسمى "دعامة" في القناة الصفراوية للمساعدة في تمرير الصفراء والحصيات.

العلاجات البديلة

لقد تم تجريب عدد من العلاجات البديلة لكنها لم تكن ناجحة جداً، تواجدت مشاكل خاصة بها كما كان من الممكن أن يتكرر تشكل حصى في المرارة بشكل سريع جداً بمجرد توقف العلاج.

أقراص لإذابة الحصيات في المرارة (حمض اورسوديوكسيكوليك)

إن الحصى الصغيرة الغير متكلسة في المرارة لدى عدد قليل من المرضى تكون مركبة من الكولسترول في حال كانت المرارة تعمل بشكل طبيعي ويمكن إذابتها عن طريق تناول دواء يسمى حمض اورسوديوكسيكوليك لمدة تصل إلى عامين. قد تُنصح بتناول وجبات منخفضة الكولسترول لجعل العلاج أكثر فعالية.

إن الآثار الجانبية لحمض الاورسوديوكسيكوليك غير شائعة وعادة ما تكون خفيفة. الآثار الجانبية الأكثر شيوعاً المبلغ عنها هي الشعور بالغثيان، الشعور بالمرض و حكة جلدية. لا ينصح عادة باستخدام حمض الاورسوديوكسيكوليك للنساء الحوامل أو اللاتي يرضعن طبيعياً.

يجب على النساء النشيطات جنسياً استخدام موانع للحمل، مثل الواقي الذكري، أو جرعة منخفضة من حبوب الاستروجين المانعة للحمل في أثناء تناول حمض الاورسوديوكسيكوليك، لأنه قد يؤثر على أنواع أخرى من حبوب منع الحمل التي تؤخذ عن طريق الفم.

عادةً بمجرد توقف العلاج يتكرر تشكل الحصيات في المرارة.

يمكن أيضا أن يوصف حمض الاورسوديوكسيكوليك كإجراء احترازي للحصيات الصفراوية إذا كان يُعتقد أنه يوجد خطر عليك من تشكل هذه الحصيات. على سبيل المثال، يمكن أن يوصف لك حمض الاورسوديوكسيكوليك إذا كنت قد خضعت مؤخراً لجراحة لفقدان الوزن.

نمط الحياة

توجد بعض الأمور التي لا يمكنك تغييرها و تجعلك أكثر عرضة للإصابة بالحصى الصفراوية، على سبيل المثال عمرك و جنسك.

مع ذلك، و حسباً للأدلة المحدودة المتاحة، فإن التغيرات في النظام الغذائي الخاص بك وفقدان الوزن (إذا كنتم تعانون من زيادة الوزن) قد تساعد في الوقاية من الحصى الصفراوية.

الحمية

بالإستناد إلى الدور الذي يلعبه الكوليسترول في تكوين الحصى في المرارة، فإنه من المستحسن تجنب تناول الأطعمة الدسمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الكوليسترول في الدم .

تشمل الأطعمة التي تحوي نسبة عالية من الكولسترول:

•    فطائر اللحم

•     النقانق وقطع اللحوم الدهنية

•     الزبدة والدهن

•     الكعك والبسكويت

من المستحسن اتباع نظام غذائي منخفض الدهون و يحوي على نسبة عالية من الألياف. ويشمل ذلك الكثير من الفواكه والخضروات الطازجة (خمس حصص يومياً على الأقل) والحبوب الكاملة.

هناك أيضاً أدلة على أن تناول المكسرات بصورة منتظمة، مثل الفول السوداني أو الكاجو، يمكن أن تساعد على التقليل من خطر الإصابة بالحصى الصفراوية. 

فقدان الوزن

الوزن الزائد، وخاصة السمنة، يزيد من كمية الكولسترول في الصفراء، والذي بدوره يزيد من خطر الإصابة بالحصى الصفراوية. ولذلك، يجب عليك السيطرة على وزنك عن طريق اتباع نظام غذائي صحي و ممارسة الكثير من التمارين الرياضية بانتظام.

ومع ذلك، تجنب انخفاض السعرات الحرارية، حمية فقدان الوزن السريع. هناك أدلة على أنه يمكن لذلك أن يفسد التركيب الكيميائي للصفراء ويزيد من خطر الإصابة بالحصى الصفراوية. ينصح بشكل كبير باتباع حمية لخسارة الوزن بشكل تدريجي.

اقرأ المزيد عن فقدان الوزن بأمان والشروع بممارسة الرياضة.

المضاعفات

التهاب المرارة (التهاب المرارة الحاد)

يمكن في بعض حالات مرض الحصى الصفراوية أن يتم سد القناة الصفراوية بشكل دائم، مما يمكن أن يؤدي إلى تراكم الصفراء داخل المرارة. قد يتسبب ذلك بتخرش والتهاب المرارة .

المصطلح الطبي لالتهاب المرارة هو التهاب المرارة الحاد. تتضمن الأعراض:

•     ألم في الجزء العلوي من البطن يصل إلى كتفك (على عكس المغص الصفراوي، عادةً ما يستمر الألم لفترة أطول من خمس ساعات)

•     ارتفاع في درجة الحرارة (حمى) من 38سيلسيوس (100.4فهرنهايت) أو أعلى

•     تسارع ضربات القلب

بشكل تقديري سيصاب واحد من كل سبعة أشخاص ممن يعانون من التهاب المرارة الحاد باليرقان أيضاً(انظر أدناه).

عادة ما يتم علاج التهاب المرارة الحاد بالمضادات الحيوية أولاً لتهدئة الإصابة ومن ثم بالخضوع لعملية جراحية لإزالة المرارة. يمكن أن تكون هذه العملية أكثر صعوبةً عندما تُجرى كحالة طارئة، وهناك خطر كبير من تحويلها إلى عملية مفتوحة.

يمكن أحياناً للإنتان السيئ أن يؤدي إلى حدوث خراج في المرارة (دبيلة المرارة). لا تكفي المضادات الحيوية دائماً لعلاجها، و قد تتطلب تجفيف.

أحيانا يمكن للمرارة الملتهبة بشدة أن تتمزق، مما يؤدي إلى التهاب الصفاق. سوف يحتاج ذلك لعملية طارئة.

اليرقان

في حال مرور حصوة من المرارة إلى القناة الصفراوية ومنعها لتدفق الصفراء، يحدث اليرقان.

تشمل أعراض اليرقان ما يلي:

•     اصفرار الجلد والعينين

•     يصبح لون البول بني داكن

•     يكون البراز شاحب

•     حكة

تمر أحياناً الحصوة من القناة الصفراوية من تلقاء نفسها. إذا لم يحدث ذلك، سيتوجب إزالة الحصوة.

إنتان في القناة الصفراوية (التهاب الأقنية الصفراوية الحاد)

إذا تم سد القناة الصفراوية، فإنها تصبح عرضة للإصابة بالبكتيريا. و المصطلح الطبي لإنتان القناة الصفراوية هو التهاب الأقنية الصفراوية الحاد.

تشمل أعراض التهاب الأقنية الصفراوية الحاد ما يلي:

•     ألم في الجزء العلوي من البطن يصل إلى لوح كتفك

•     ارتفاع في درجة الحرارة

•     يرقان

•     قشعريرة برد

•     ارتباك

•     حكة في الجلد

•     شعورعام بعدم الصحة

سوف تساعد المضادات الحيوية في علاج الإنتان، ولكن من المهم أيضاً مساعدة الصفراوية التي مصدرها الكبد لكي تجف بتقنية التصوير الترجيعي للمرارة والبنكرياس عبر المنظار.

التهاب البنكرياس الحاد

قد يتطور التهاب البنكرياس الحاد عندما تنتقل حصوة من المرارة و تسد فتحة (قناة) في البنكرياس، مما يؤدي التهابها.

إن أكثر الأعراض شيوعاً لالتهاب البنكرياس الحاد هي ألم خفيف، حاد و مفاجئ في وسط الجزء العلوي من بطنك، حول الجزء العلوي من المعدة.

آلام التهاب البنكرياس الحاد غالباً ما تسوء بثبات حتى تصبح آلام مستمرة. قد يصل الألم من البطن إلى طول ظهرك وربما تشعر بأنك أكثر سوءاً بعد الأكل. قد يساعدك الإنحناء إلى الأمام أو التكوّر على نفسك في تخفيف الألم.

يمكن أن تشمل أعراض التهاب البنكرياس الحاد الأخرى:

•     الشعور بالغثيان

•     المرض

•    الإسهال 

•     فقدان الشَّهية

•     ارتفاع درجة الحرارة (حمى) من فهرنهايت، 38سيلسيوس (100.4) أو أعلى

•     طراوة في البطن

•     وبشكل أقل شيوعاً، يرقان

اقرأ المزيد عن التهاب البنكرياس الحاد.

سرطان المرارة

إن سرطان المرارة من المضاعفات النادرة ولكن الخطيرة للحصى الصفراوية.

وجود تاريخ عائلي من الحصى الصفراوية يزيد من خطر الإصابة بسرطان المرارة.  ما يقارب أربعة من كل خمسة أشخاص ممن يعانون من سرطان المرارة لديهم تاريخ مع الحصى الصفراوية.

ولكن الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي مع الحصى الصفراوية لديهم احتمال أقل من واحد في 10،000 للإصابة بسرطان المرارة.

إذا كانت لديك عوامل إضافية تزيد الخطر، مثل تاريخ عائلي للإصابة بسرطان المرارة أو مستويات عالية من الكالسيوم في مرارتك، قد يكون من المستحسن أن يتم استئصال المرارة كإجراء وقائي، حتى لو كانت الحصى الموجودة في مرارتك لا تسبب أي أعراض.

أعراض سرطان المرارة مماثلة لأعراض مرض الحصوة المعقدة، بما في ذلك:

•     آلام البطن

•     ارتفاع درجة الحرارة (حمى) من 38سيليسيوس (100.4فهرنهايت) أو أعلى

•     يرقان

يمكن أن يتم علاج سرطان المرارة بكل من الجراحة، العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي.

عِلّوْص الحصوة

هناك أحد المضاعفات الأخرى النادرة و الخطيرة من الحصى الصفراوية يعرف باسم عِلّوْص الحصوة. وبذلك يتم إغلاق الأمعاء بالحصوة.

يمكن أن يحدث علوص الحصوة عندما تنفتح قناة غير طبيعية، معروفة باسم الناسور بالقرب من المرارة. ثم تصبح الحصى في المرارة قادرة على الانتقال عن طريق الناسور وتتمكن من سد الأمعاء.

تشمل أعراض علوص الحصوة ما يلي:

•     آلام البطن

•     المرض

•     انتفاخ في البطن

الإمساك

يتطلب انسداد الأمعاء معالجة طبية فورية. إذا لم يتم علاجها، سيكون هناك خطر يتمثل بإمكانية أن تنفلق الأمعاء وتنفتح (تتمزق). يمكن لذلك أن يسبب نزيف داخلي والتهاب على نطاق واسع.

إذا كنت تشك بانسداد أمعائك، اتصل بطبيبك في أقرب وقت ممكن.

عادة ما يتطلب الأمر عملية جراحية لإزالة الحصوة وتسليك الأمعاء. يعتمد نوع الجراحة التي ستُجرى لك على المكان

الذي حدث فيه انسداد الأمعاء.  

المراجع

قاموس المصطلحات

المرارة

المرارة هي عضو صغير يوجد تحت الكبد مباشرةً. تخزن الصفراء من أجل عملية الهضم.

اليرقان

اليرقان حالة تسبب اصفرار الجلد واصفرار بياض العينين. يتم ظهورها بسبب مشاكل في الكبد.

الكوليسترول

الكولسترول مادة دهنية يطرحها الجسم وتوجد في الدم والأنسجة. و يستخدم لتركيب الحمض الصفراوي، الهرمونات وفيتامين د.

الالتهاب

الإلتهاب هو رد فعل الجسم على الانتان، التهيج أو الأذية، والذي يسبب احمرار، تورم، ألم، وأحياناً شعور بالحرارة في المنطقة المتأثرة.

كبد

الكبد هو أكبر عضو في الجسم. وظائفه الرئيسية هي إفراز الصفراء (ليساعد على الهضم)، إزالة السموم من الدم

وتحويل الغذاء إلى طاقة.

http://www.nhs.uk/conditions/gallstones/Pages/Introduction.aspx

Last Review Date

2012-02-13 

Next Review Date

2014-02-13 

محتوى موقع دكتوري بما في ذلك كل النصوص، الرسومات، الصور، وغيرها من المواد لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. المعلومات المقدمة ليست بديلاً عن الاستشارة الطبية الاختصاصية أو التشخيص الاختصاصي. علاوةً على ذلك، فإن المعلومات الواردة في هذا الموقع لا ينبغي أن تؤخذ كاستشارة طبية نهائية فيما يتعلق بأي حالة أو وضع فردي. نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الخدمات الصحية المؤهلين مع أي أسئلة قد تكون لديك فيما يتعلق بأي حالة طبية أو صحتك العامه.

⇐ الرجوع الى الكبد / المرارة

^ اعلى الصفحة