النّساء ومرض القلب

هل تعلمين أنّ النساء أكثر عرضةً بثلاث مرات للوفاة بمرض القلب من الوفاة بسرطان الثدي؟

يزداد خطر إصابتكِ بمرض القلب بشكلٍ ملحوظ في السنوات التالية لانقطاع الطمث. ولكن بإمكانك اتخاذ خطواتٍ بسيطة لحماية نفسك .

1.  قومي بإجراء فحص لنسبة الكوليسترول وضغط الدم

إذا كان عمركِ فوق ال 40، استشيري طبيبك بخصوص الخضوع لفحص طبي لتقييم خطر إصابتكِ بمرض القلب. سيتضمن هذا فحصاً لضغط الدم لديكِ ولمستوى الكوليسترول في الدم.

إذا كان ضغط الدم أو مستوى الكولسترول لديكِ أعلى ممّا ينبغي، فإنّ هذا يزيد من خطر إصابتكِ بمرض القلب. قد يقترح طبيبكِ تغييرات في نمط حياتك، أو إذا لزم الأمر، قد يصف لكِ دواءً لخفض ضغط الدم أونسبة الكوليسترول.

2. توقفي عن التدخين لحماية قلبك

أنتِ أكثر عرضةٌ أكثر للإصابة بأزمةٍ قلبية في حال كنتِ من المدخنات. على مدى العقود القليلة الماضية، توقف الرجال عن التدخين بنسب متزايدة بينما لم تقلع النساء عن التدخين بنفس القدر. في الواقع، تدخّن النساء الشابات أكثر من الشبّان هذه الأيام. سيقلّل التوقف عن التدخين من فرص إصابتكِ بمرض القلب.

3.  مارسي المزيد من التمارين الرياضيّة لمنع الإصابة بمرض القلب

امرأة فقط من كلِّ أربع نساء تمارس النشاط البدني الكافي لحماية قلبها. حاولي القيام بالمزيد من التمرينات الرياضية، بما في ذلك التمارين القلبية المنتظمة مثل المشي والسباحة. لحماية قلبك، عليكِ القيام بما لا يقل عن 150 دقيقة أي مايعادل (2 ساعة و 30 دقيقة) من تمارين الآيروبيك المعتدلة الشدّة (مثل ركوب الدراجات أو المشي السريع) كل أسبوع.

4.  اخسري الوزن إذا احتجتي لذلك

حوالي ستة من كل عشرة نساء يعانين من زيادة الوزن أو السمنة. قد يتسبّب حمل وزن الجسم الزائد بضغطٍ على قلبك، وبذلك تصبحين أكثر عرضةً للاصابة بارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستوى الكوليسترول، الذي يزيد أيضاً من خطر الإصابة بمرض القلب.

اقرأي المزيد حول كيفيّةِ إنقاص الوزن.

5.  غيِّري مظهرك للتقليل من خطر الإصابة بمرض القلب

إن مظهرك مهمٌ بقدر أهمية وزنك. مثل العديد من النساء في الفئة العمرية بين ال 40 إلى ال60، قد يأخذ جسمكِ شكل تفاحة، حيث يستقر الوزن الزائد حول الخصر. أن تكوني ذات شكل تفاحيّ يجعلك في خطر أكبر للإصابة بمرض القلب من أن تكوني ذات شكل إجاصيّ حيث يتمركز الوزن الزائد في الوركين. حاولي الحصول على محيط خصرٍ قياسه أقل من 80 سم أي أقل من (31.5 بوصة).

اقرأي المزيد حول لماذا يهم شكل جسمكِ.

6. وازني نظامكِ الغذائي

تناولي الطعام بشكل صحيّ وكوني حذرة بشكل خاص بعدم تناول الملح بكمياتٍ أكبر من المنصوح به (ما لا يزيد عن 6 غرامات يومياً) وحيال التقليل من كمية الدهون المشبعة التي تتناولينها.

اقرأي المزيد حول كيفية التقليل من الملح و الدهون المشبعة و اتباع نظام غذائي صحي.

7. لا تعتمدي على العلاج التعويضي بالهرمونات كوسيلةٍ لتجنب مرض القلب

اعتقد الأطباء أن استخدام العلاج التعويضي بالهرمونات كدواءٍ لأعراض سن اليأس يحمي المرأة من مرض القلب أيضاً. أما الآن تشير الأبحاث إلى أن العلاج التعويضي بالهرمونات لا يؤمّن الحماية للقلب، كما أن له آثاراً جانبية كحال جميع العلاجات الدوائية الأخرى. اتَّبعي العلاج التعويضي بالهرمونات إذا احتجته إليها لتخفيف الهبّات الساخنة والتّعرق الليلي بعد انقطاع الطمث، ولكن لا تتوقعي أن يكون هذا العلاج مفيداً لقلبكِ.

 

8.  خفّفي من الإجهاد

لقد أشارت بعض الدراسات أن الإجهاد يمكن أن يساهم في الإصابة بمرض القلب. إذا كنتِ تشعرين بأنكِ تعانين الكثير من الإجهاد، فإنه من المهم أن تتعلّمي كيف تسترخين. وهذهِ بعض التقنيات البسيطة التي يمكنك تعلّمها لمساعدتكِ في التعامل مع الإجهاد. إذا شعرتِ بالإجهاد والقلق الشديدين لدرجةِ أنهما يؤثرانِ على حياتكِ اليومية، فيمكن لطبيبكِ مساعدتك على التعامل مع ذلك.

اقرأي المزيد عن كيفّية التعامل مع الإجهاد.

Last Review Date

2012-11-26 

Next Review Date

2014-11-26

محتوى موقع دكتوري بما في ذلك كل النصوص، الرسومات، الصور، وغيرها من المواد لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. المعلومات المقدمة ليست بديلاً عن الاستشارة الطبية الاختصاصية أو التشخيص الاختصاصي. علاوةً على ذلك، فإن المعلومات الواردة في هذا الموقع لا ينبغي أن تؤخذ كاستشارة طبية نهائية فيما يتعلق بأي حالة أو وضع فردي. نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الخدمات الصحية المؤهلين مع أي أسئلة قد تكون لديك فيما يتعلق بأي حالة طبية أو صحتك العامه.

⇐ الرجوع الى صحة المرأة

^ اعلى الصفحة