الولادة بالملقط أو بالشفط

الولادة بالملقط

تقوم واحدة من حوالي كل ثماني نساء بالولادة المُعانة، حيث يتم استخدام الملقط أو محجم الشفط للمساعدة في إخراج رأس الطفل. يمكن أن يحدث ذلك بسبب:

  • هناك مخاوف حول معدل نبضات قلب الجنين
  • طفلك في وضعية صعبة
  • كنت منهكة جدا

كل من المحجم والملقط آمنان ويستخدمان فقط عند الضرورة لك ولطفلك.

إذا كان رأس الطفل في وضعية صعبة، فإنه سيكون بحاجة إلى التحويل (التدوير) للسماح بالولادة. ويمكن أن يكون طبيب الأطفال موجوداً للتحقق من حالة طفلك بعد الولادة. يتم عادة  إعطاء مخدر موضعي لتخدير المهبل والعجان (الجلد بين المهبل وفتحة الشرج) إذا لم يكن قد تم التخدير فوق الجافية.

إذا كانت هناك لديك أي مخاوف، فيمكن نقلك إلى غرفة العملية الجراحية ليمكن تنفيذ الولادة القيصرية إذا لزم الأمر، مثلا إذا لم يكن ممكناً توليد الطفل بواسطة ملقط أو محجم. يمكن أن يحدث ذلك إذا كان رأس طفلك يحتاج إلى التحويل.

في بعض الأحيان أثناء ولادة الطفل، قد تكون هناك حاجة لإجراء عملية (بضع الفرج) لجعل فتحة المهبل أكبر. وسيتم إصلاح أي خرق أو قطع بواسطة الغرز. ويمكن تبعاً للظروف،أن يتم توليد طفلك ووضعه على بطنك، و يمكن ان يقوم شريكك في الولادة بقطع الحبل إذا كان ذلك في مستطاعهم.

المحجم

المحجم (مستخرج فراغي) هي الأداة التي يتم تركيبها على رأس الطفل عن طريق الشفط. وتربط القطعة البلاستيكية اللينة أو الصلبة أو الكأس المعدنية بأنبوب له جهاز شفط. يوضع  الكأس بإحكام على رأس طفلك. خلال الانكماش وبمساعدة دفعك، تشده القابلة او طبيبة الولادة بلطف للمساعدة في إخراج طفلك.

يترك الكأس تورماً صغيراً على رأس طفلك، ويسمى بالعقدة. هذا يختفي بسرعة. ويمكن أن يترك الكأس أيضا كدمة على رأس طفلك، ويسمى ذلك الورم الدموي الرأسي. لا يتم استخدام محجم إذا كنت تلدين خلال أقل من 34 أسبوعا من الحمل، وذلك لأن رأس طفلك تكون لينة جداً.

المحجم أقل احتمالاً في إحداث شق في المهبل من الملقط.

الملقط

الملاقط أدوات معدنية ملساء تبدو كأنها ملاعق أو ملاقط كبيرة. وتكون منحنية يمكن تركيبها حول رأس الطفل. ويتم وضع ملقط بعناية بالغة حول رأس طفلك ويضم معاً في المقابض. ومع انكماش ودفعك، تشده طبيبة التوليد بلطف للمساعدة في إخراج طفلك.

هناك أنواع مختلفة كثيرة من الملاقط. وقد صممت بعض الملاقط على وجه التحديد لتحويل الطفل إلى الوضعية الصحيحة لتتم ولادته، مثلاً، إذا كان طفلك متوجهاً نحو الأعلى (الوضع القذالي الخلفي) أو على جانب واحد (الوضع القذالي الوحشي).

ويمكن أن يخلف الملقط آثاراً صغيرة على وجه طفلك ولكنها ستختفي بسرعة.

بعدئذٍ

قد تكونين بحاجةإلى القسطرة (أنبوب صغير يفرغ المثانة) لمدة تصل إلى 24 ساعة. ستكونين على الأرجح بحاجة إليها إذا كان قد تم تخديرك فوق الجافية لأنك قد لا تتحكمين تماما بمثانتك (وبالتالي لا تعرفين متى تكون ممتلئة).

Last Review Date

2013-02-12

Next Review Date

2015-02-12

محتوى موقع دكتوري بما في ذلك كل النصوص، الرسومات، الصور، وغيرها من المواد لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. المعلومات المقدمة ليست بديلاً عن الاستشارة الطبية الاختصاصية أو التشخيص الاختصاصي. علاوةً على ذلك، فإن المعلومات الواردة في هذا الموقع لا ينبغي أن تؤخذ كاستشارة طبية نهائية فيما يتعلق بأي حالة أو وضع فردي. نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الخدمات الصحية المؤهلين مع أي أسئلة قد تكون لديك فيما يتعلق بأي حالة طبية أو صحتك العامه.

⇐ الرجوع الى المخاض والولادة

^ اعلى الصفحة