ماذا لو كنت أتناول حبوب منع الحمل و أعاني من الإقياء أو الإسهال؟

اعرفي ما يجب عليكِ القيام به إذا تقيأتِ أو كنتِ تعانين من الإسهال أثناء تناولك لحبوب منع الحمل. قد تحتاجين لوسائل منع حمل الاسعافية أو لاستخدام الواقي الذكري أيضاً. 

يعتمد ذلك على المدة التي عانيتِ فيها من الإقياء أوالإسهال.

إذا تقيأتِ في غضون ساعتين من تناول حبوب منع الحمل، لن تكون قد امتُصّت من قبل الجسم.

يجب أن تتناولي حبة أخرى على الفور. اذا لم تتقيئي مرةً أخرى، فأنتِ لا تزالين محمية من حدوث الحمل. تناولي حبتكِ التالية في الوقت المعتاد.

قد تتأثر حمايتكِ من حدوث الحمل إذا كنتِ لا تزالين تتقيئن أو تعانين من الإسهال الشديد (إخراج براز مائي من ست إلى ثمان مرات خلال 24 ساعة).

الإقياء أو الإسهال الشديد لأكثر من 24 ساعة

إذا استمر الإقياء لأكثر من 24 ساعة أو كان لديكِ اسهال شديد لأكثر من 24 ساعة، اعتبري بأنكِ نسيتي حبتك في كل يوم حدثَ به الإقياء أو الإسهال.

يجب عليكِ الاستمرار بتناول الحبوب في الوقت المعتاد إذا كان بإمكانك ذلك، ولكنكِ قد تحتاجين إلى استخدام وسيلة منع حمل إضافية، مثل الواقي الذكري.

نسيان الحبوب

قد يجعل نسيان الحبوب أو البدء المتأخر بالعلبة الجديدة حبوبكِ أقل فعالية في منع الحمل. قد تحتاجين إلى استخدام وسائل منع حمل إضافية، مثل الواقي الذكري. كما قد تحتاجين لوسيلة منع حمل اسعافية. تعتمد النصيحة على:

•     نوع حبوب منع الحمل التي تتناوليها

•     الوقت الذي نسيتي به الحبوب (مكان وصولك بتناول الحبوب من العلبة)

•     عدد الحبوب التي نسيتها

للحصول على المشورة بشأن ما ينبغي القيام به إذا نسيتي حبة من حبوب منع الحمل، انظري:

•     ماذا علي أن أفعل إذا نسيتُ حبة منع الحمل (حبوب منع الحمل المركبة)؟

•     ماذا علي أن أفعل إذا نسيتُ حبة منع الحمل (حبوب منع الحمل البرجستوجينية)؟

إذا كنتِ بحاجة إلى استشارة طبية بسبب الإقياء أو الإسهال، جربي صفحة أعراض على دكتوري، أو قد تفضلين الاتصال بالطبيب.

 

References

http://www.nhs.uk/Conditions/contraception-guide/Pages/pill-sick-vomit-diarrhoea.aspx

Last Review Date

2014-01-03

Next Review Date

2016-01-03 

محتوى موقع دكتوري بما في ذلك كل النصوص، الرسومات، الصور، وغيرها من المواد لأغراض إعلامية وتعليمية فقط. المعلومات المقدمة ليست بديلاً عن الاستشارة الطبية الاختصاصية أو التشخيص الاختصاصي. علاوةً على ذلك، فإن المعلومات الواردة في هذا الموقع لا ينبغي أن تؤخذ كاستشارة طبية نهائية فيما يتعلق بأي حالة أو وضع فردي. نوصي بشدة بأن تسعى دائماً لمشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الخدمات الصحية المؤهلين مع أي أسئلة قد تكون لديك فيما يتعلق بأي حالة طبية أو صحتك العامه.

⇐ الرجوع الى منع الحمل

^ اعلى الصفحة